ثقافة الكراهية والدجل والقتل

إماراتي يدخل موسوعة غينيس لأكثر تبرير 'بلادة' للتطبيع مع 'إسرائيل'!


العالم – كشكول

يبدو ان هوس الامارات في التطبيع مع "اسراائيل"، هو جزء من هوس هذه الدولة لتكون موجودة دائما في موسوعة غينيس، للاكبر والاطول والاكثر و..

الامارات لديها اطول مبنى وأكبر ثريا وأكبر سجاد في العالم. وتمتلك زجاجة عطر بها أكبر عدد من الماس، وأطول خط مستقيم للألعاب النارية بالعالم وأكبر عرض للضوء والصوت في مبنى واحد وأسرع 10 أمتار يجتازها حصان على قدميه الخلفيتين وأكبر علم يرفرف خلال عرض القفز بالمظلات، واليوم تسجل الامارات، اكثر التطبيع العربي شذوذا بين العرب المطبعين.

فمن بين جميع الدول العربية المطبعة مع الكيان الاسرائيلي، تعتبر الامارات صاحبة اكثر هذه "التطبيعات" شذوذا، فهي لم تكن في حرب مع هذا الكيان، ولا تشترك معه بحدود، ولا يهددها امنيا او عسكريا، ولم تدفعها ظروفها الاقتصادية الى التطبيع، وليست بحاجة للكيان الاسرائيلي في اي شيء، الا انها من اكثر دول العالم ترويجا للتطبيع، بل وتفتخر به، وتدعو الدول االعربية الاخرى ان تحذو حذوها.

حتى من يعتبرون نخبا فكرية وسياسية اماراتية، يشذون عن باقي زملائهم من البلدان المطبعة في تقديم تبريرات للتطبيع، وآخر هؤلاء "الاكاديميين" الاماراتيين، هو "الاكاديمي" الاماراتي عبد الخالق عبد الله، حيث كتب يقول، في تبرير تطبيع بلاده مع الكيان الاسرائيلي، انه ضد التطبيع من ناحية شخصية، لكنه يعتبره في الوقت ذاته "ضرورة استراتيجية لبعض الدول وحتمية سياسية لأخرى"!!.

رغم مرور عقود طويلة على "رواد" التطبيع من العرب مع "اسراائيل"، مثل مصر والاردن، الا اننا لم نسمع حتى من قبل الابواق التي استخدمها النظامان المصري الاردني لتبرير تطبيعهما، من يتحدث بلغة عبدالخالق عبداالله هذا، عن ان "التطبيع مع االكيان الاسرائيلي ضرورة استراتيجية وحتمية سياسية"!!.

من الواضح ان االرجل واقع تحت الثقافة الاماراتية، في تحطيم الارقام القياسية، في اشياء لا نعتقد ان هناك من يملك الوقت والمال ليبذرهما عليها، لذلك اراد تحطيم رقم قياسي في اكثر التبريرات "بلادة وغباء" للتطبيع مع االكيان الاسرئيلي، ونعتقد جازمين ان الرجل نجح في ذلك وسيدخل موسوعة غينيس من اوسع ابوابها.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1785.71
الجنيه المصري 93.46
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 390.63
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.85
التعليقات
Mohammed : صارت زحمة!!!!! هو راح خرب الاتفاقية الصينيه واخرهه واخر العراق 10 سنين احقر رئيس ؤزراء اجه في ...
الموضوع :
الكاظمي يعلن رسميا عدم ترشحه لخوض الانتخابات البرلمانية المبكرة
Mohamed : هذا الذي يدعى مصطفى عبد اللطيف مشتت ماهو الا اضحوكة ولايوجد اي شيء يوحي الى انه رئيس ...
الموضوع :
الكاظمي يعلن رسميا عدم ترشحه لخوض الانتخابات البرلمانية المبكرة
منتظر السعيدي : نهنيء صاحب العصر والزمان مولانا الحجة المنتظر(عج) ومراجعنا العظام وعلى رأسهم اية الله العظمى السيد الحسيني السيستاني ...
الموضوع :
أدخل وارسل تهنئة بالعيد
زيد مغير : سيقوم ملك الاستخراء وولده وابن زايد وابن خليفة بتكريم هذا الجندي الصهيوني واعتبار هذا المصلي خارج عن ...
الموضوع :
فيديو مؤلم لجندي اسرائيلي قذر يركل احد المصلين الفلسطينيين الا لعنة الله على المطبعين
ضياء عبد الرضا طاهر : الى شعب فلسطين الى اهالي غزة رجالها واطفالها ونسائها تحيه اليكم جميعا ونعل الله المجرمين الذين يعتدون ...
الموضوع :
سرايا القدس :سنفاجئ المستوطنات بليلة حمراء عند الـ9 وندعو للصعود فوق المنازل لتكبيرات العيد
رسول حسن..... كوفه : ادام الله بركات وفيوضات السيد السيستاني وحفظه من كل سوء ومكروه.. وحيا الله صمود الشعب الفلسطيني واهالي ...
الموضوع :
الامام المفدى السيد علي السيستاني :نؤكد مساندتنا القاطعة للشعب الفلسطيني
اسماعيل النجار : اتمنى لموقعكم النجاح والتألق الدائم ...
الموضوع :
إصبري يا فلسطين حتى تستيقظ النخوة العربية
ضياء عبد الرضا طاهر : الاستاذ اياد لماذا يتدخل السفير البريطاني لديكم ؟ هذا السفير هو دﻻل وليس سفيرا دﻻل مال افلوس ...
الموضوع :
لماذا يتدخل سفير بريطانيا في بغداد بشأن عراقي خاص؟!
Mohamad Dr : من الخزي والعار السماح لدواعش الجنوب ومخلفات الحملة الأيمانية أن تهاجم قنصلية الجمهورية الأسلامية. واللة متسستحون على ...
الموضوع :
قائد شرطة كربلاء: الوضع في المحافظة جيد
زيد مغير : التشارنة صنيعة أعداء العراق واعداء المرجعية الرشيدة وهم خليط من داعش وعصابة البعث ببغاوات ظافر العاني وزبانيته ...
الموضوع :
لماذا إنسحب بعض التشارنة من العملية السياسية؟!
فيسبوك