التقارير

أفغانستان  الإمارة الإسلامية الثانية وجهها الجديد ظهرَ في مطار كابُل


   * د. إسماعيل النجار ||   لَم تغادر القوات الأميركية أفغانستان بالكامل بعد، [ولم يعلن البيت الأبيض خروج آخر جندي أميركي منها بشكلٍ رسمي، حتَّىَ بآنت معالم الإنفتاح الطالباني الذي أعلنت عنه الحركة منذ دخولها كابول، [ أكثر من مئَة قتيل سقطوا بينهم إثنَي عشرة جندي أميركي أعلنت داعش الوجه الثاني لطالبان  مسؤوليتها عن العملية المزدوِجَة، بينما تسابق الإعلام العالمي لنقل خبر تبني (إبنة) أميركا المدللة وصنيعتها العملية في مطار كابل، كانَ مسؤولون أميركيون رفيعوا المستوىَ في الإدارة الأميركية يتأسفون في باطنهم من خيانة اللذين صنعوهم  ودربوهم وعلفوهم لكي يكونوا مخلصين لهم، [ أما بالنسبة للعملية بحَد ذاتها إن دَلَّت على شيء مهم إنما تدُل على الوجه الحضاري الذي بدأوا بالتسويق له للإمارة الإسلامية الجديدة في أفغانستان وألتي يُهَلِّل لها كثيرون حول العالم ويحاولون التَقَرُب منها للتخلص من شرها وقطع الطريق على أميركا لكي لا تستخدمها.  وسيرى العالم بأسره في المستقبل القريب كيف ستكون أفغانستان طالبان، ولمَن لا يعرف نحن سنخبره أنها حتماََ ستكون غداََ بؤرة وباء يسكنها داعش ورفاقه من تنظيم القاعدة وجبهة النُصرَه والمنظمات الإرهابية الأصولية  الأخرى، اللذين سيتوفر لهم ملاذاََ آمن على أراضيها تؤسس لتحركات عسكرية على جانبي الحدود الإيرانية الأفغانية لزعزعة الأمن عليها وأيضاََ الحدود الصينية الأفغانية التي تخاف بكين إستغلال مظلومية  المسلمين الإيغور لإفتعال هزات أمنية تعتبرها بكين تهديداََ لأمنها القومي. أما روسيا حَدِّث ولا حَرَج وخصوصاََ أنها لا زالت تعالج أصابعها من نار الشيشان وأفغانستان لأعوام طويلة. **الأميركيين حاولوا التفاهم مع طالبان من خلال مفاوضات الدوحة، ولكنهم خرجوا بإتفاقيات محدودة وسريَّة معهم تقتضي بتسليمهم البلاد من دون قتال وضمان عدم محاربة الجيش الأفغاني لهم من خلال الإيعاز لكبار الضباط في الجيش بضرورة وقوفهم كجمهور متفرج والتسليم، وبالفعل هذا ما حصل وكل ما نراه اليوم يجري في مطار كابُل وحوله يشير إلى أن للأميركيين اليَد الطولى بهِ لكي يخففوا ضغط الهاربين نحو المطار حتى ولو كان على حساب جنودهم، بدليل أن القوات الأميركية منذ أيام ومن أجل تخفيف الضغط قامت بإطلاق النار على مواطنين افغان هاربين من طالبان حاولوا القفز من فوق سور المطار واستنكرت منظمات حقوق الانسان العملية لذلك كانت عملية التفجير المزدوجة بالأمس والتي نسِبَت لداعش قد أ اراحت الأميركيين رغم مقتل جنود لهم،  أيضاََ لفرنسا وبريطانيا حصة كبيرة في اتفاقيات طالبان واشنطن  بعدما رُصِدَ ضباطاََ في المخابرات المركزية الفرنسية في إحدىَ المُدُن الافغانية تحيط بهم عناصر طالبان بهدف تأمين الحماية لهم من معرفة سبب تواجدهم هناك. غداََ سترون وسيرى العالم بأم العين كيف سيتم نقل الإرهابيين من اليمن وليبيا وسوريا وتركيا وباقي دول العالم الى افغانستان لتصبح البؤرة الأكثر خطراََ في العالم وسيصعب السيطرة عليها وسيكون الدور الأميركي البريطاني الفرنسي رئيسياََ في دعمهم وتوجيههم لخلق مشاكل أمنية على الحدود المجاورة للبلاد.   * د.إسماعيل النجار/ لبنان ـ بيروت   27/8/2021
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1694.92
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
زين الدين : هل يجوز التعامل بما يسمى بالهامش او الرافعة المالية في اسواق العملات الرقمية بحيث تقرضك شركة التعاملات ...
الموضوع :
إستفتاءات... للمرجع الأعلى السيد السيستاني حول شراء وبيع الاسهم
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
اليمن/ عذرا ً ثورة اكتوبر..!
محمد ابو علي عساکره الكعبي : مادور الكعبيين في نصرة الإمام الحسين ع شكرا ...
الموضوع :
ابناء العشائر الذين نصروا الإمام الحسين عليه السلام
رسول حسن نجم : بلى والله ليس الى بعض الكتل بل الى كلهم فتبا لهم الى ماقدمت ايديهم... واليوم يتباكون على ...
الموضوع :
الى بعض الكتل الشيعية!
رسول حسن نجم : كاننا كنا نعيش في رفاهية من العيش وليس لدينا عاطلين منذ٢٠٠٣ وليس لدينا ارامل وايتام ولايوجد في ...
الموضوع :
أيها الشعب..!
رسول حسن نجم : اولا بيان المرجعيه صدر بناءا على سؤال توجه للمكتب ولو لم يوجه هذا السؤال لم يصدر البيان!..... ...
الموضوع :
قال لهم مرجعهم اذبحوا بقرة..قالو إن البقر تشابه علينا..!
رسول حسن نجم : الانتخابات والمرجعيه مادامت المرجعيه تنأى بنفسها عن دعم حزب معين فلن نجد من المتدينين من يسعى الى ...
الموضوع :
أجريت الانتخابات نبارك للفائزين..
رسول حسن نجم : كان الاولى باحزابنا في الجنوب ان تسعى بكل ماأوتيت من قوه في محاربة الفساد المستشري في كل ...
الموضوع :
قراءة في فتوى الجهاد الانتخابي
المستشار الإعلامي نعيم جميل مطلك البديري : نعم انتخاب السيد عدنان درجال نزيه وواضح ...
الموضوع :
مصدر: عدنان درجال يشكل تحالفا انتخابيا جديدا
رسول حسن نجم : لقد شخصت المشكله ووضعت يدك على الجرح... والذي اتمناه من جنابك الكريم وهو غير عصي عليك ان ...
الموضوع :
الأعداء يراهنون على نتائج الانتخابات
فيسبوك