سوريا - لبنان - فلسطين

نصرُالله كَسَر الحصار وهزَمَ جنكيز خآن ويزيد..!


 

✍️ * د. إسماعيل النجار ||

 

🔰 هُوَ تحدِّي الشُجاع الهُمام المقتدِر، سليل فرسان آل البيت الشجعان، حَذَّرَ وأنذَر، رفَع الصَوت وألقَىَ الحُجَة، تحدَّىَ وكان أهلاََ للتحدِّي، وعَدَ ووفَىَ،

قالوا عنه أنه يهجوا  إعلامياََ، وبعضهم قال أنه يتحدث بالمستحيل، وآخرون قالوا ليسَ بمقدوره استيراد تكنة بنزين واحدة، بالمُختَصَر مَن كانَ الله وإيران معه لا تهزمه شُرذمَة من المأجورين بثمَنٍ بَخس والثرثارين على تويتر،

وعَد صاحب الوعد الصادق ووَفىَ،

هآ هُم أقبلوا علينا حاملين البُشرَىَ والوعد الصادق،

جائوا من أرضٍ مُقَدَّسَةٍ إلى أرضٍ مُقَدَّسَةٍ، إلى أرضٍ مُقَدَّسَةٍ، عبروا البحار والسهول والقفار يحتضنون في بطونهم الخير المغمور بالعِزَة والكرامة والتحدي،

كما عوَّدنا الأمينُ صاحب الوعد (والوفاء) الوفاء سِمَة الحياة التي يعيشها معنا حفيد الإمام الحسين سليل الأنبياء،

[ تزامَنَ وصولهم اليوم إلى مدينة بعلبك حاضنة ضريح مولاتنا السيدة خولة بنت الإمام الحسين عليهما السلام بشكلٍ متوازي مع زوار أبيها  اللذين ساروا من كل حَدبََ وصَوب وصولاََ إليه،

في البقاع كما طريق كربلاء إصطَفَ المؤمنين على جانبَي الطريق بمواكبٍ تُطعمُ الزوار وسائقي الصهاريج وعناصر الأمن المولجين بالحماية والدفاع المدني والمرافقين ونثروا عليهم الأرُز والورود مُرَحبين بالأطهار في أرض الأطهار وأشرف الناس،

عبارات ترَدَّدَت خلال مرور القافلة وتصويرها من قِبَل المستقبلين،

خوش أمَديد، أهلاََ وسهلاََ، صلوات، تباركَ الخَلَّاق، وغيرها من العبارات المؤثرة النابعه من القلب نطقَ بها الأوفياء واللذين كانوا مشككين على حَدٍ سواء،

[ عرسال التي عآنَت ما عانته من إرهاب العصابات المسلحة بدورها كان لها يافطة مرفوعه تشكُر مثلث الصمود إيران وسوريا وحزب الله،

الترحاب بالقافلة جاءَ من كل لبنان حتى أقاصي بلداتنا في عكار الحبيبة المظلومة المحرومة،

بالنهاية لقد جاء الخير لأهل الخير، ونقول للمرضى والمحتاجين للأوكسجين أنتم بأمانة علي الرضى بن موسى إبنُ جعفَر وأحفاده الطاهرين لا تجزعوا ولا تخافوا من بعد الله لَن يترككم نصرالله.

 

✍️ *د. إسماعيل النجار / لبنان ـ بيروت

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1694.92
الجنيه المصري 92.94
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.95
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
مواطنة : مقال صياغته سلسة ومؤسف ماورد فيه ...
الموضوع :
وداعاً (كلية الزراعة /جامعة بغداد)
مواطن : والعبادي عنده وجه ويرشح .... ومشتت عنده وجه ويتأمر ..... وامريكا عدها وجه وتتقابح...... والابراهيمي عنده وجه ...
الموضوع :
فضيحة مدوية .... مصدر مطلع : تعيين مصطفى الكاظمي مديرا لجهاز المخابرات في زمن العبادي كان عبر وثيقة مزورة
رسول حسن نجم : اذا كان المقصود بالحشد هم متطوعي فتوى الجهاد التي اطلقها سماحة السيد السيستاني دام ظله الوارف فلم ...
الموضوع :
وجهة نظر..!
رسول حسن نجم : أحسنت ايها الاخ الكريم كيف لايكون كذلك وهو الامتداد الطبيعي للامامه في عصر الغيبه وهو المسدد من ...
الموضوع :
المرجعية..رصيد لن تنتهي صلاحيته مدى الأيام..!
قهر : وطبعا لولا العقلية الفذة للقائدلعام للقوات المسلحة لم يحصل الانجاز !!!! عليه ننتظر ٥ سنوات حتى نعرف ...
الموضوع :
الكشف عن تفاصيل تتعلق بالمسؤول عن تفجير الكرادة (صور)
رسول حسن نجم : اود توضيح النقاط التاليه: ١- لو قمنا باستطلاع للرأي لكل شيعي في العراق هل سمع بيان مكتب ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير : ما سبب ضعف الاقبال على الانتخابات على الرغم من الطاعة التي يبديها الناس لنصائح المرجعية الرشيدة؟
رسول حسن نجم : احسنت سيدنه فالمرجعيه اليوم والمتمثله بسماحة السيد السيستاني دام ظله هي قطب الرحى وهي الموجه لدفة السفينه ...
الموضوع :
لماذا الخوف من جند المرجعية
رسول حسن نجم : عندما عرض الاختلاف بين التأريخين في مولد نبي الرحمه صلى الله عليه واله امام السيد الخميني قدس ...
الموضوع :
الرسول محمد (ص) ولد يوم 12 ام 17 من ربيع الاول ؟!
رسول حسن نجم : في مثل هذه الحاله يتوجب على التيار الصدري التحالف مع الشيعه لكي لايضيعوا مكونهم بين باقي الكتل ...
الموضوع :
مصدر مطلع : التيار الصدري غص بما فعل اكثر ما انشرح به من نتائج الانتخابات التي جرت قبل ستة ايام
رسول حسن نجم : هذا هو ديدن البعثيين والوهابيين فهم يعولون على امريكا في القضاء على الشيعه وتنامي قدراتهم العسكريه لانهم ...
الموضوع :
بالفيديو .... هذا ما يفكر به اعدائنا لحل الحشد الشعبي
فيسبوك