الصفحة الإسلامية

بمناسبة اليوم العالمي لمكافحة المخدرات: تحريمها في القرآن الكريم والسنة


الدكتور فاضل حسن شريف

بما ان النبي محمد صلى الله عليه وسلم نزل رحمة لجميع الناس كما قال عز من قائل "وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِلْعَالَمِينَ" (الانبياء 107) وحتى نحصل على هذه الرحمة فعلينا اطاعة اوامره "أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِي الْأَمْرِ مِنكُمْ" (النساء 59) وعلينا اطاعة ما يحرمه علينا من الخبائث ومنها المخدرات "وَيُحِلُّ لَهُمُ الطَّيِّبَاتِ وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الْخَبَائِثَ وَيَضَعُ عَنْهُمْ إِصْرَهُمْ وَالْأَغْلَالَ الَّتِي كَانَتْ عَلَيْهِمْ" (الاعراف 157). لذلك قال الله جل جلاله "يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَقْرَبُوا الصَّلَاةَ وَأَنْتُمْ سُكَارَى حَتَّى تَعْلَمُوا مَا تَقُولُونَ" (النساء 43) ولم ترد وانتم شاربي الخمر، لذلك يعد كل مسكر كالمخدرات هو مثل الخمر في التحريم لانه لا يعلم ما يقول وعليه الا يقرب الصلاة. و شارب الخمر ومتعاطي المخدرات يحمل اثم كبير كما قال جل جلاله "يَسْأَلُونَكَ عَنِ الْخَمْرِ وَالْمَيْسِرِ قُلْ فِيهِمَا إِثْمٌ كَبِيرٌ وَمَنَافِعُ لِلنَّاسِ وَإِثْمُهُمَا أَكْبَرُ مِنْ نَفْعِهِمَا" (البقرة 219).

قال الرسول محمد صلى الله عليه وآله وسلم: (والذي بعثني بالحق نبيَّاً، إنَّ شارب الخمر يأتي يوم القيامة مسوداً وجهه، يضرب برأسه الأرض وينادي واعطشا). قال الرسول محمد صلى الله عليه وآله وسلم (من أكل البنج، فكأنه هدم الكعبة سبعين مرّة ،كأنما قتل سبعين ملكاً مقرّباً، وكأنما قتل سبعين نبيّاً مرسلاً، وكأنما أحرق سبعين مصحفاً، وكأنما رمى إلى الله سبعين حجراً) وقد ورد ان البنج يشبه الخمر في مفعوله. لذلك ليس كل غير مشروب غير محرم. سأل النبي صلى الله عليه واله وسلم عن شرابٍ يشرَبونه بأرضهم من الذُّرةِ، يقال له المِزْرُ، فقال النبي صلى الله عليه واله وسلم: (أَوَ مُسكِرٌ هو؟)، قال نعم، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (كلُّ مُسكِر حرامٌ، إن على الله عز وجل عهدًا لِمَن يشرب المُسكِر أن يسقيَه مِن طينة الخبال)، قالوا يا رسول الله، وما طينة الخبال؟ قال: (عَرَقُ أهل النار، أو عصارة أهل النار). قال الامام الصادق عليه السلام: (إنّ أهل الريّ في الدنيا من المسكر يموتون عطاشى ويُحشرون عطاشى، ويدخلون النار عطاشى).

عن اجابات الامام السيستاني على الاستفسارات بشأن المخدرات: السؤال: راجت في السنين المتأخرة تجارة المخدرات بشكل كثير فما حكم الأموال التي يحصلون عليها وهم ينفقون منها في الأكل وغيره من الاحتياجات الحياتية؟ الجواب: هذه الأموال سحت ولا يجوز التصرف فيها بل يجب ارجاعها إلى أصحابها إن عرفهم وإلاّ تصدّق بها على المستحقين من الفقراء. السؤال: هل يجوز الانخراط في سلك الجهاز المكلٌف بمكافحة المخدرات؟ الجواب: يجوز بل يجب ذلك كفاية. السؤال: ما حكم حضانة مدمنة المخدرات لابنها؟ الجواب: لا ينتزع الولد من الام المدمنة. السؤال: هل يحق للزوجة طلب الطلاق من الزوج المدمن؟ الجواب: الزوجة لا يحق لها طلب الطلاق إذا كان الزوج ينفق عليها ويعاشرها بالمعروف. السؤال: ما هو حكم زراعة او تجارة القنب الهندي، هو نبات له تأثير مخدر وليس له تأثير قوي كالترياق او الكوكائين، ويستخدم ايضا في المجال الطبي؟ الجواب: زراعته والتجارة به لا اشكال فيه في حد نفسه مع كونه ذا منفعة محللة مقصودة عند العقلاء إذ أن أليافه المغطية لسوقه تغزل وينسج منها الأقمشة، ويتخذ منه القرطاس، ويفتل منه الحبال ولم يكن الغرض من زراعته تحضير المادة المخدرة.

تشير الإحصاءات إلى زيادة تفوق 40% في أعداد متعاطي المخدرات في بالعراق خلال العامين الأخيرين، في حين أن 80% من المدمنين تقل أعمارهم عن ثلاثين عاماً. ولا تتوفر إمكانات كافية لعلاج المدمنين في البلاد وأكثر هؤلاء حظاً من يحظى بعنبر خاص لعلاج الإدمان في أي مشفى. واصبح العراق سوقا لبيع المخدرات بعد ان كان ممرا لها.

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
آخر الاضافات
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1515.15
الجنيه المصري 76.28
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 387.6
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
Mustafa : الى رحمة الله ربي يعوضه الجنة ويصبر اهله وينتقم من القتلة المجرمين ...
الموضوع :
تشييع المستشار في الداخلية اللواء سحبان الوائلي
حوبة : ونسمي نفسنا دولة !! ومن نذكركم انراعي الدبلوماسية ونختار عباراتنا بدقة لان ندري همجيتهم وين اتوصل !!!!! ...
الموضوع :
هكذا اصبح البرلمان العراقي بعد دخول اتباع التيار الصدري ( تقرير مصور )
مواطن : هو هذا مربط الفرس مشتت بي مكر البكر وشر صدام ...
الموضوع :
حركة حقوق: الكاظمي يخطط لتغييرات سياسية وأمنية بالتواطؤ مع الامريكان
eetbgfdf : الكاظمي شخص منافق وهو احد وكلاء ال سعود الارهابيين في العراق يهدف لتحقيق مآرب ال سعود في ...
الموضوع :
النائب عن صادقون علي الجمالي : الكاظمي مرفوض جملةَ وتفصيلاً ولن يتم التجديد له
ليا ديب : هذه القصيدة روووووعة عنجد كتيرر حلوة ...
الموضوع :
قصيدة من وحي كربلاء
رأي : قلم رصين ... يدعو للاصلاح والتنقيح وان علا موج الجهلة ...
الموضوع :
الدين الاجتماعي
ابو اية : إبداع مستمر العزيزة موفقة يااصيلة ياانيقه استمري رعاك الله ...
الموضوع :
شَـراراتُ الفِتَــنْ ..!
bwdtyhgg76 : ان اراد ساسة السنة والاكراد البرزانيين ابتزاز قادة الشيعة في تشكيل الحكومة وعرقلتها من اجل الحصول على ...
الموضوع :
الإطار التنسيقي يطالب حكومة تصريف الاعمال بإلغاء الاوامر الادارية والتعيينات الجديدة
حمزه المحمداوي : الكلاديو ...
الموضوع :
منظمة (الغلاديو) السرية تم تفعيلها في العراق..!
ابو حيدر العراقي - هولندا : بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وال بيت محمد علي وفاطمة والحسن والحسين . ربما ...
الموضوع :
بالفيديو ... في حديث شيق الاستاذ في الحوزة العلمية بالنجف الاشرف الشيخ احمد الجعفري لا تنساقوا وراء القائد الجاهل
فيسبوك