المقالات

مات التفاؤل وانتصر الشك  !!

625 2022-12-02

  زيد الحسن ||   كل احتياجاتنا الانسانية كشعب مضطهد منذ خمسة عقود او اكثر ، لم تستطع حكومة تلبيتها ، من فشل الى فشل تسير قوارب ساستنا ، والسبب انهم اضاعوا مفاتيح و اسرار فن ادارة السياسة ، واصبحنا ندور بفلك المجهول . السمة الغالبة على الحكومة الحالية هي سياسة التنظير والتقطير ، واصبح اليوم من الغباء ان نصدقها ونعيد عقد الامال عليها ، تنظير مقيت مكرر ومستهلك ، ربما يشد طفل بثمانية  اعوام ، ولن تفلح سياسته ولو بعد ثمانية قرون . ان رمي الفتات للشعب بهذه الطريقة مخجل ، واعتقادكم انكم محسنون يخرجكم عن طريق الحق ، فلا تبنى الاوطان هكذا ، ولا تدار الازمات بهذا الاسلوب ، تدويركم لرجالكم لن يثمر بشيء والعاقر لا تلد ، والفاسد لن يتوب ، بل سيعمل جاهداً من اجل ان تستمر سرقاته ، وخصوصاً بعد ان اصبحت لديهم خبرة عشرون عام . انزال سعر الصرف ، وزيادة الرواتب ، وتمليك العشوائيات ، والرز بين امريكي وتايلندي ، ومسك لص وسارق ، وجعل لكل هذا دوي اعلامي كبير قصة قديمة تشبه قصة ليلى والذئب ، مكررة ومطروقة من اجل تخدير العقول ، فهذه واجباتكم اتجاه شعبكم ان فعلتموها ، اما ان تعلنوا انكم مصلحون فأن الامر يختلف اختلافاً جذرياً عن هذه الخطوات الصغار ، واصبحت اشك انكم تملكون الخيار من اجل الاعمار فلا اعمار بلقلقة لسان و وعود على التلفاز او ببيان مع الاعيان  . ثراء الطبقة السياسية فاحش ، والقصور التي تبنى شواهد ، ومضافات اصحاب المعالي والرئاسة فيها عطر الخيانة يفوح ، كيف ستستطيع الحكومة محاسبتهم بعد ان اصبحوا في اعلى الهرم ؟، وللعلم كل سرقة مرتبطة بأسم سياسي كبير وفطحل بالقول انه نزيه ، الان لم يتبقى للساسة غير الهرب والا فان سيف الحق لن يطول بقاءه في غمده ، ان فشلت الطبقة السياسية هذه المرة في العمل الجاد والحقيقي لبناء العراق فحتماً ستكون هناك ثورة عارمة تطيح بهم ولا تبقي ولا تذر ، حتى التاريخ وقتها لن يرحمهم بل سيذكرهم بصفحات سوداء مخجلة وقتها لن ينفعهم مالهم ويكونوا كحمالة الحطب . الشعب العراقي يعيش ايام الضياع ، ما زالت الى اليوم المدارس من تراب يفترش الارض طلابها ، ومازال المرض ممسك بسكين الموت يحز رقاب المرضى ، فلا مستشفيات حقيقية غير غرف الموت التي شاهدها السيد رئيس الوزاراء ، ومازال تجار المخدرات يسيطرون على الشوارع والطرقات يصطادوا الشباب باسهل الطرق ، ومكافحة الامر شبه مستحيلة بسبب ان المخدرات مدعومة من مسؤول في الدولة كبير المنصب ، ومازالت بيوت الفقراء مثقوبة السقوف تستقبل المطر ، ولا شركات اتت لتحل مشكلة السكن ، والوعود غادرت امالنا وهربت من صدقها ، ساستنا انتم الان اصبحتم شراً و وبالاً على هذا الشعب ، لا انتم قادرون على البناء والاعمار ، ولا قادرون عن الكف بالعبث بهذا الشعب . اليوم اصبح الشك بحسن نواياكم يداعب عقول العراقيين وكما قال الشاعر ؛ (إن هلَّلَتْ أفواهُكم فقلوبكم ونفوسكم دون الحقوق مهلله )، فعليكم ان تثبتوا لنا العكس ان كنتم صادقين .    
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1587.3
الجنيه المصري 48.24
تومان ايراني 0.04
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.1
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 406.5
ريال سعودي 393.7
ليرة سورية 0.59
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.91
التعليقات
الانسان : اذا ثقافة وجامعات بريطانيا لم تغسل قلبك من الطمع، فمن الذي يغسله؟ ...
الموضوع :
التايمز تكشف قصة تورط رئيس حزب المحافظين ببريطانيا بقضايا فساد في كوردستان العراق
د عيسى حبيب : خطوة جيدة حيث هناك خلل كبير يجب تغير كل طواقم المخمنين في العراق ومدراء الضرائب والمسؤلين فيها ...
الموضوع :
الضرائب تكشف عن خطته الجديدة لتعظيم الايرادات وتقليل "الروتين" في المحافظات
غسان عذاب : السلام عليك ياأم الكمر عباس ...
الموضوع :
السيدة ام البنين ومقام النفس المطمئنة
الانسان : اردوغان يعترض على حرق القران في السويد، ومتغاضي عن الملاهي والبارات الليلية في تركيا، أليست هذه تعارض ...
الموضوع :
بعد حادثة "حرق القرآن".. أردوغان يهدد بقرار "يصدم السويد"
مبين الموسوي : كلمات خطت بعقليه متنيرة بنزاهه رغم اننا ومهما كتبنا لا نوافي حق الابطال والشهداء أحسنت استاذ علي ...
الموضوع :
محمد باقر الحكيم ..انتصارات قبل العروج
بغداد : رحمه الله فقد كبير في ساحة البلاغة القرانية هنيئا له اذ كرس حياته لخدمة العلوم القرانية والابحاث ...
الموضوع :
العلامة الصغير في سطور
اريج : اخي الكاتب مقالك جميل ويعكس واقع الحال ليس في العراق فقط وانما في جميع الدول العربية وربما ...
الموضوع :
لا أمل فيهم ولا رجاء ...
HAYDER AL SAEDI : احسنت شيخنا الفاضل ...
الموضوع :
المساواة بين الجنسين
حسن الخالدي : ماحكم ترك الأرض بدون بناء لاكثر من سنه وبعدها تم البناء....الخمس هنا يكون في وقت شرائها ام ...
الموضوع :
إستفتاءات ... للمرجع الأعلى السيد السيستاني حول تجاوزات المواطنين للاراضي التابعة للـدولة وكذلك عن الخمس للأراضي الميتة
فيسبوك