المقالات

إنعاش النظام السياسي


سعود الساعدي ||

 

جسد النظام السياسي - أي نظام سياسي - هو كجسد الإنسان كلاهما عندما تهجم عليه الأمراض وتنكشف أعراضها ويُترك دون تشخيص وعلاج تتفاقم مضاعفاتها ويعاني من العلل و "انسداد" الشرايين وصولا لتعطل بعض وظالف الجسم بما ينهي حياته.

ما يعاني منه النظام السياسي العراقي بعد ٢٠٠٣ ليس مرضا عاديا بل هو عاهة "ولادية وراثية" في التأسيس وتراكم اخطاء بحاجة إلى قرار شجاع لإجراء تداخل جراحي استراتيجي بأداة وطنية أصيلة وفق الإمكانات المتوافرة على طريق الشفاء الطويل.

هذا الجسد رغم تفاقم العلل ما زال واقفا على ركيزة أساسية لا بديل عنها وهي الدستور ومساراته القانونية ورغم بعض مكامن الخلل فيها لا يمكننا الاستغناء عنها لأن تجاوزها معناه سقوط الجسد الذي لن يجد ما يتكئ عليه ويرتكز إليه في مساعيه للعلاج.

الخطوة الأولى في العلاج هو الإنتقال من عقلية إدارة الأزمة إلى عقلية حل الأزمة وتجنب خطابات التعبئة والفرز الحاد في مجتمع تربى على ثقافة الاحتراب وثنائية الأسود والأبيض ومُعبأ بالضغائن ومسلح ومنقسم تعبث به أجهزة المخابرات الدولية وتتواجد على أرضه أكبر سفارة أميركية في العالم مساحة وعددا.

من المؤسف اننا رغم كل ما مضى من تقصير وعجز وانحراف نطالب بالحفاظ على أبسط الحقوق مثل الأمن والنظام بدلا من التصحيح والبناء والتنمية ما يعكس عمق المأزق الذي نعيشه.

انعاش النظام خير من حفر قبره والتنفس الاصطناعي لن ينفع جثة هامدة ولات حين مندم.

ـــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1449.28
الجنيه المصري 74.52
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.85
التعليقات
عبدالرحمن الجزائري : السلام عليكم ردي على الاخ كريم العلي انت تفضلت وقلت ان الحكومات التي قامت بإسم الإسلام كانت ...
الموضوع :
هذه بضاعتي يا سيد أبو رغيف
ابو هدى الساعدي : السلام عليكم ...سالت سماحة المرجع الأعلى السيد علي الحسيني السيستاني دام ظله ..بشكل عام .....لماذا ينحرف رجل ...
الموضوع :
فاضل المالكي .. يكشف عورته
سليم : سلام علیکم وفقکم الله لمراضیه کل محاظرات الشيخ جلال لانها على تويتر تصلنا على شكل مربع خالي ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يتحدث عن الصحابة وما أُثير في وسائل الإعلام في شأن الحاج باسم الكربلائي
رأي : مشكلتنا في هذا العصر والتي امتدت جذورها من بعد وفاة الرسول ص هي اتساع رقعة القداسة للغير ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يتحدث عن الصحابة وما أُثير في وسائل الإعلام في شأن الحاج باسم الكربلائي
1حمد ناجي عبد اللطيف : ان أسوء ما مر به العراق هي فترة البعث المجرم وافتتح صفحاته الدموية والمقابر الجماعية عند مجيئهم ...
الموضوع :
اطلالة على كتاب (كنت بعثياً)
Ali : بعد احتجاز ابني في مركز شرطة الجعيفر في الكرخ .بسبب مشاجرة طلب مدير المركز رشوة لغلق القضية.وحينما ...
الموضوع :
وزارة الداخلية تخصص خط ساخن وعناوين بريد الكترونية للابلاغ عن مخالفات منتسبي وضباط الشرطة
يوسف الغانم : اقدم شكوى على شركة كورك حيث ارسلت لي الشركة رسالة بأنه تم تحويل خطي إلى خط بزنز ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
ابو حسنين : الى جهنم وبئس المصير وهذا المجرم هو من اباح دماء المسلمين في العراق وسوريه وليبيا وتونس واليمن ...
الموضوع :
الاعلان عن وفاة يوسف القرضاوي
يونس سالم : إن الخطوات العملية التي أسس لها الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله وسلمو في بناءالدولة وتأسيس الدواوين ...
الموضوع :
الاخطاء الشائعة
ابو سجاد : موضوع راقي ومفيد خالي من الحشو..ومفيد تحية للكاتب ...
الموضوع :
كيف بدات فكرة اقامة المقتل الحسيني ؟!
فيسبوك