المقالات

تقنين الشراء يخفض الاسعار..!

949 2022-03-12

  د.حسين فلامرز ||   تعتبر الثقافة الاقتصادية رأس المال الرئيسي الذي يمكن أن يستثمره الفرد او تستثمره العائلة من أجل المضي قدما في حياة لاتستحق القتال بقدر ما تحتاج فيها الى الاستمتاع بكل لحظاتها سواء كانت في السراء أو الضراء! لقد تحول غالبية المجتمع العراقي الى منطق القباحة وهو يطرح كل مافي داخله بطريقة خادشة للحياء وبجرأة تتراوح مابين السب والشتم الى استخدام الرصاص القاتل مرورا بالفضائح واسقاط القيم! هذا الذي يحدث كفيل باسقاط الامة العراقية الى لارجعة!  ماحدث حادثة الا واستثمره قرقوزات الشارع والفضائيات والكارهين من ورائهم في سبيل خلق قضايا تجعل الشارع وجمهوره ينقضون على بعضهم البعض بدلا من ان يكونوا سندا لبعضهم البعض في اوقات حرجة نحتاج فيها التعاضد ورص الصفوف! باختصار ان موضوع غلاء الاسعار واهم اسبابه هو  ضعف الثقافة الاقتصادية لدى العائلة العراقية  والاستهلاك المفرط الذي يجعل التجار في حالة تسابق مع الزمن في توفير المواد المطلوبة وتعجيل دورة حياة جني المال السريع وكل هذا يدفعنا الى النظرللموضوع بطريقة اهدا ويتطلب التفكير الاف المرات من قبل المستهلكين قبل ان يبدأوا بالصراخ والعويل حول غلاء الاسعار! ببساطة "اشتري فقط الضروري" ولا غير ذلك! ان شراء الضروري فقط سيجعل الاسعار ضمن الاطار المقبول وارباح التجار معقولة لكون التجار عليهم و يجب ان يتخلصوا من البضائع المكدسة في مخازنهم.  ماذا سيحدث اذا ما قرار المستهلكين بترشيد الشراء الضروري فقط! سيحدث الكثير ويقف التجار على ساق واحدة وحينها يجب ان يتم استضافة التجار من اصحاب المرؤة في جلسات حوارية وعلى الفضائيات التي تسعى لعراق ذكي تمتاز حواراته بالادب الرفيع باحثين عن حلول حقيقية في كيفية تحقيق اكتفاء اقتصادي للفرد العراقي وبمشاركة فاعلة في ترشيد الاستهلاك والحفاظ على دورة خياة التجارة في وقت يعيش العالم اسوء مرحلة فقدان الثقة في النظام العالمي.  ان معظم العراقيين الذين يشتكون في كل يوم لديهم مصاريف غير مهمة ولاعلاقة لها بمفردات الحياة الحرة الكريمة التي يسعى الفرد لبنائها على دعائم يعتمد عليها حين حدوث اعاصير الدهر الغير مضمونة. اعمل للدنياك كانك تعيش ابدا واعمل لاخرتك كانك تموت غدا!
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1428.57
الجنيه المصري 74.46
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 387.6
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.81
التعليقات
عبدالرحمن الجزائري : السلام عليكم ردي على الاخ كريم العلي انت تفضلت وقلت ان الحكومات التي قامت بإسم الإسلام كانت ...
الموضوع :
هذه بضاعتي يا سيد أبو رغيف
ابو هدى الساعدي : السلام عليكم ...سالت سماحة المرجع الأعلى السيد علي الحسيني السيستاني دام ظله ..بشكل عام .....لماذا ينحرف رجل ...
الموضوع :
فاضل المالكي .. يكشف عورته
سليم : سلام علیکم وفقکم الله لمراضیه کل محاظرات الشيخ جلال لانها على تويتر تصلنا على شكل مربع خالي ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يتحدث عن الصحابة وما أُثير في وسائل الإعلام في شأن الحاج باسم الكربلائي
رأي : مشكلتنا في هذا العصر والتي امتدت جذورها من بعد وفاة الرسول ص هي اتساع رقعة القداسة للغير ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يتحدث عن الصحابة وما أُثير في وسائل الإعلام في شأن الحاج باسم الكربلائي
1حمد ناجي عبد اللطيف : ان أسوء ما مر به العراق هي فترة البعث المجرم وافتتح صفحاته الدموية والمقابر الجماعية عند مجيئهم ...
الموضوع :
اطلالة على كتاب (كنت بعثياً)
Ali : بعد احتجاز ابني في مركز شرطة الجعيفر في الكرخ .بسبب مشاجرة طلب مدير المركز رشوة لغلق القضية.وحينما ...
الموضوع :
وزارة الداخلية تخصص خط ساخن وعناوين بريد الكترونية للابلاغ عن مخالفات منتسبي وضباط الشرطة
يوسف الغانم : اقدم شكوى على شركة كورك حيث ارسلت لي الشركة رسالة بأنه تم تحويل خطي إلى خط بزنز ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
ابو حسنين : الى جهنم وبئس المصير وهذا المجرم هو من اباح دماء المسلمين في العراق وسوريه وليبيا وتونس واليمن ...
الموضوع :
الاعلان عن وفاة يوسف القرضاوي
يونس سالم : إن الخطوات العملية التي أسس لها الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله وسلمو في بناءالدولة وتأسيس الدواوين ...
الموضوع :
الاخطاء الشائعة
ابو سجاد : موضوع راقي ومفيد خالي من الحشو..ومفيد تحية للكاتب ...
الموضوع :
كيف بدات فكرة اقامة المقتل الحسيني ؟!
فيسبوك