المقالات

العرب وآل سعود..!

643 2022-01-16

  مهدي المولى ||   المعروف جيدا إن أل سعود  من أشد أعداء العرب  عداوة للعرب وأكثرهم حقدا وكراهية عليهم  وكانوا وراء كل معانات الشعوب العربية وآلامها ووراء التخلف والضعف الذي أنتاب المنطقة العربية ووراء هزائمها المتكررة إمام إسرائيل  لأنها أي آل سعود  كانت تغذي وتطعم  إسرائيل  ماليا وعسكريا  وإعلاميا  واسعا  ولولا دعم دولة آل سعود لما تأسست دولة إسرائيل ولما تمكنت  من تسجيل انتصارات كبيرة  على العرب  صحيح كان سريا وغير معلن في فترة الستينات  والسبعينات  وحتى  الثمانيات  المعروف جيدا ان آل سعود كانوا يتشدقون بالإسلام والمسلمين  وإنهم حماة الإسلام والمسلمين والمدافعين عنهما  وبدءوا  بغزوات بعد سيطرتهم واحتلالهم  للجزيرة بغزوات خارج الجزيرة لأنهم كفروا كل العرب و المسلمين  وكان هدفهم  من هذه الغزوات نشر دين الظلام والوحشية الدين الوهابي ومن هذه  البلدان التي غزوها العراق ودول أخرى  حيث ذبحوا الآلاف من  أبناء العراق  لا ذنب لهم سوى إنهم يحبون الرسول وأهل بيته ولا تزال غزوات آل سعود مستمرة  كما أسسوا تنظيمات وحركات إسلامية سرية  أطلقوا عليها  أخوان المسلمين     لكن بعد انتصار الصحوة الإسلامية  وتمكنها من تأسيس الجمهورية الإسلامية  وتأسيس محور المقاومة مثل الحشد الشعبي المقدس في العراق و  حزب الله في لبنان   وحركة الوفاق  في البحرين و أنصار الله في اليمن والقوى الوطنية في سوريا  تخلى آل سعود عن الإسلام  والمسلمين  وأعلنوا تمسكهم بالعرب والعروبة  لأن الصحوة الإسلامية كشفت حقيقة آل سعود وأثبتت أنها    أي آل سعود ودينهم الوهابي  فرع من فروع الصهيونية   العالمية مهمتها  الإساءة للإسلام  ومن ثم القضاء عليه   حتى جعلوا من أنفسهم  بقر حلوب  لتغذي وتطعم إسرائيل  وصهاينة أمريكا وأوربا  الغربية  وأخيرا جعلوا من أنفسهم كلاب حراسة  لحماية  إسرائيل والدفاع عنها   لهذا قررت إعلان الحرب على العرب والمسلمين بالنيابة عن إسرائيل  وبشكل علني  وبتحدي.  حيث أمر آل سعود كلابهم القاعدة داعش النصرة وغيرها  وأرسلتهم الى سوريا الى العراق الى اليمن الى البحرين الى لبنان لافتراس العرب  جميعا و الى مصر الى ليبيا الى الجزائر الى تونس لذبح العرب وتدمير أوطانهم على أساس أنهم  كفرة   خرجوا عن الشريعة لأنهم  اعتنقوا  حب محمد وأهل بيته  لأنهم تشيعوا  مما دفع آل سعود الى تدمير تفجير  الحرمين  ( بيت الله الحرام في مكة المكرمة والمسجد النبوي في المدينة المنورة)  وتعلن بشكل واضح إنها خادمة الحرمين ( البيت الأبيض في واشنطن  والكنيست الإسرائيلي في تل أبيب )  لكن إسرائيل رفضت مثل هذا التصرف وبمثل هذا الوقت لأنه سيغضب المسلمين    وتحدث ثورة عارمة لا قدرة على  إسرائيل التصدي لها ومن المؤكد ستؤدي الى إزالة إسرائيل   بعد ان شكروا آل سعود على طاعتهم    وتضحياتهم من  أجل حماية إسرائيل والدفاع عنها    لكن آل سعود أكدوا على ان الظروف  ملائمة جدا  فرد ممثل إسرائيل كيف فقال آل سعود اننا نقوم بتفجير بيت الله الحرام  والمسجد النبوي  ونتهم به اليمن  أنصار الله.    كما تعهدوا لإسرائيل  اذا  تعهدت إسرائيل بحمايتهم والدفاع عنهم وبقائهم في الحكم  بأنهم  لهم القدرة على جعل  العرب  بقر حلوب لهم  ويجعلوا من  حكام الدول العربية كلاب حراسة لحماية والدفاع عن إسرائيل لهذا أرسلت كلابها  القاعدة داعش وغيرها من المنظمات الإرهابية الوهابية لنشر الإرهاب   والفوضى في الدول العربية وخاصة الدول المجاورة لإسرائيل.  ومن هنا بدأ صراع بين الشعوب العربية الحرة   التي رأت في الصحوة الإسلامية   طريقا جديدا لتحقيق  مستقبلها  معتمدة  على إيران الإسلام وبين  خونة العرب  عملاء أعداء العرب  بقيادة بقر إسرائيل وكلابها العوائل المحتلة للخليج والجزيرة وفي المقدمة  آل سعود وآل نهيان. لكن النصر للشعوب الحرة  أنصار الحياة والإنسان والموت  الخونة  والعملاء أعداء الحياة والإنسان.

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1515.15
الجنيه المصري 79.62
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 387.6
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.81
التعليقات
اه : احسنت في وصف السيد السيستاني نعمة من اكبر النعم واخفاها !!!!! انه حسن العصر فالعدو متربص به ...
الموضوع :
شكر النعمة أمان من حلول النقمة
ازهار قاسم هاشم : السلام عليكم : لدي اعتراض بعدم شمولي بقانون خزينة الشهداء بابل علما انني قدمت الطلب كوني اخت ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
ali alsadoon : احسنت استاذ . كلام دقيق وواسع المضمون رغم انه موجز .يجب العمل بهذه التوصيات وشكل فوري . ...
الموضوع :
خطوات للقضاء على التصحر وخزن المياه الوطنية 
رأي : لا اتفق فلم تثمر الفرص الا لمزيد من التسويف وعلى العكس نأمل بارجاع الانسيابية وعدم قبول الطلبة ...
الموضوع :
مقترحات الى وزير التربية ..
رسول حسن : احسنت بارك الله فيك. سمعت الرواية التالية من احد فضلاء الحوزة العلمية في النجف الاشرف : سأل ...
الموضوع :
يسأل البعض..!
رأي : الله يلعنهم دنيا واخرة والله يحفظ السيد من شرار الخلق اللي ممكن يستغلوهم اليهود ...
الموضوع :
بالفيديو .. تامر اليهود على الامام المفدى السيد السيستاني
Riad : تخرجة من كلية الهندسة وتعينت بعد معاناة دامت ٨ سنوات وجمعت مدخراتي ومساعدة الاهل وتزوجت ورزقني الله ...
الموضوع :
النظر في قانون الاحوال المدنية وكثرة الطلاق في العراق
حسن عطوان عباس الزيدي : رحم الله الشيخ الصدوق الصادق اسميه الصادق لانه عاش فتره متسلسة بعد استشهاد الامام الحسن العسكري والامام ...
الموضوع :
الشيخ الصدوق حياته وسيرته / الشيخ الصدوق رجل العلم والفضل والاجتهاد
رسول حسن : اولا منصب رئيس الجمهورية ليس من حقكم بل التنازلات جرأتكم على الاستحواذ عليه ثانيا انتم متجاهرون بالانفصال ...
الموضوع :
مهزلة المهازل ..... حزب البارزاني: طلبنا “عطوة” من المحكمة الاتحادية بشأن نفط كردستان!
yous abdullah : ما استغرب كل هذا منهم هم عباد السلاطين والظالمين لكن يوم القيامة قادم وعند الله تجتمع الخصوم ...
الموضوع :
بالوثائق الشيعة كفار يستحقون القتل: فتاوى الشيخ عبدالله بن عبدالرحمن ابن جبرين !!
فيسبوك