المقالات

الأربعينية قلب الطف..


 

مازن البعيجي ||

 

من محطات الوعي العاشورائي ومدرسة البصيرة هي مسير الأربعينية الروحاني والعرفاني الذي يفهم قدره العلماء والمراجع وأهل الإيمان، وهي الومضة التي تنقدح في عمر الإنسان كل عام في الدنيا مرة واحدة، وكما أن شهر رمضان المبارك يسبقه شهرين من أجل التدريب على الدخول لشهر الله سبحانه وتعالى، فالأربعينية بمثابة شهر رمضان كربلاء، وما العاشر من محرم وما يتلوها إلا محطات تأخذنا الى شطآن معرفة ما وراء تلك المأساة وما هي فلسفتها وكيف هي إدامة محرم الى احد عشر شهرا ما بعد محرم؟!

ولا نقتصر على طقوس فارغة من العظة والعِبرة وما يرفعنا في سماء إدراك التكليف ومناهضة الباطل مهما لبس من رداء او تخفى!

مثلما عدونا يضع زيارة الأربعين تحت المجهر وينظر الى نتائج ما قدمت مؤسساتهم التآمرية والتخريبية، ومَن مِن الجهات التي كلفوها نجحت واثرت في شباب شيعة العراق!؟ مَن منهم مع إيران برا برا؟! ومَن منهم مع(حسينهم غير حسيننا ودينهم غير ديننا ) نغمة السفارة وعملائها ممن افترشوا ارواحهم حتى غدوا نجوما في إعلام إسرائيل والسعودية يعتبرونهم ابطالا ومعارضين اشاوس والحال هو سوء عاقبة لمن ترك قاعدة المعصومين "عليهم السلام" وكفر بها ( أنا سلم لمن سالم وحرب لمن حاربكم )!

من لم يوفق لمعرفة معسكر الحسين "عليه السلام" ومعرفة معسكر يزيد بمحرم والأربعين  والتفريق بينهما فلا عجب أن يكون هذا الذي نصر السفارة وآل سعود والإمارات أن يخرج على وليّ العصر "ارواحنا لتراب مقدمه الفداء" ويمنكن  اتباعه منه!!!

(اتَّبِعُوا مَا أُنزِلَ إِلَيْكُم مِّن رَّبِّكُمْ وَلَا تَتَّبِعُوا مِن دُونِهِ أَوْلِيَاءَ ۗ قَلِيلًا مَّا تَذَكَّرُونَ)الأعراف ٣

 

البصيرة ان لا تصبح سهماً بيد قاتل الحسين ومنه يسدده على دولة الفقيه ..مقال قادم نلتقي..دمتم)..

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1694.92
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
زين الدين : هل يجوز التعامل بما يسمى بالهامش او الرافعة المالية في اسواق العملات الرقمية بحيث تقرضك شركة التعاملات ...
الموضوع :
إستفتاءات... للمرجع الأعلى السيد السيستاني حول شراء وبيع الاسهم
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
اليمن/ عذرا ً ثورة اكتوبر..!
محمد ابو علي عساکره الكعبي : مادور الكعبيين في نصرة الإمام الحسين ع شكرا ...
الموضوع :
ابناء العشائر الذين نصروا الإمام الحسين عليه السلام
رسول حسن نجم : بلى والله ليس الى بعض الكتل بل الى كلهم فتبا لهم الى ماقدمت ايديهم... واليوم يتباكون على ...
الموضوع :
الى بعض الكتل الشيعية!
رسول حسن نجم : كاننا كنا نعيش في رفاهية من العيش وليس لدينا عاطلين منذ٢٠٠٣ وليس لدينا ارامل وايتام ولايوجد في ...
الموضوع :
أيها الشعب..!
رسول حسن نجم : اولا بيان المرجعيه صدر بناءا على سؤال توجه للمكتب ولو لم يوجه هذا السؤال لم يصدر البيان!..... ...
الموضوع :
قال لهم مرجعهم اذبحوا بقرة..قالو إن البقر تشابه علينا..!
رسول حسن نجم : الانتخابات والمرجعيه مادامت المرجعيه تنأى بنفسها عن دعم حزب معين فلن نجد من المتدينين من يسعى الى ...
الموضوع :
أجريت الانتخابات نبارك للفائزين..
رسول حسن نجم : كان الاولى باحزابنا في الجنوب ان تسعى بكل ماأوتيت من قوه في محاربة الفساد المستشري في كل ...
الموضوع :
قراءة في فتوى الجهاد الانتخابي
المستشار الإعلامي نعيم جميل مطلك البديري : نعم انتخاب السيد عدنان درجال نزيه وواضح ...
الموضوع :
مصدر: عدنان درجال يشكل تحالفا انتخابيا جديدا
رسول حسن نجم : لقد شخصت المشكله ووضعت يدك على الجرح... والذي اتمناه من جنابك الكريم وهو غير عصي عليك ان ...
الموضوع :
الأعداء يراهنون على نتائج الانتخابات
فيسبوك