المقالات

نعم حل الحشد الشعبي مطلب..ولكنه ليس وطني


 

عمار الولائي ||

 

نشر السيد ضياء الشكرجي مقالا عنوانه (حل الحشد الشعبي مطلب وطني ذو أولوية)..وفحوى المقال واضحة من العنوان، وبصرف النظر عن من يكون السيد الشكرجي وماذ1ا كان والىأين ذهبت به أقدامه..وهو مبحث مهم فيتناول إطروحته، لكننا نتجاوز ذلك ونكتفي بالرد  على ما طرح فنقول..

🔰إن تجربة إنشاء الحشد الشعبي بحدِّ ذاتها تعدُّ إنجازًا وطنيّاً يجب الحفاظ عليه كون الحشد قدم إنموذجًا رائقاً ورائعاً في التلاحم والوحدة والتضحية من أجل الدفاع عن الأرض والعِرض والمقدسات والكرامة

🔰يجب الحفاظ على الحشد لأنه أفشل مشاريع التقسيم والطائفية ومخطّطات قوى الاستكبار وأدواتها

🔰يجب الحفاظ على الحشد الشعبي لأنه يمثل حالة القوة والمَنَعَة و والاقتدار  للعراق 

🔰بقاء الحشد مهم للأمن الشيعي الاستراتيجي على المدى القريب والمتوسط والبعيد

🔰الحشد يمتلك مشروعية قانونية من البرلمان الذي يمثل الشعب العراقي ومشروعية دينية كونه يمتثل لفتوى الجهاد الكفائي للمرجع الأعلى التي مازالت سارية حتى الآن

🔰يجب الحفاظ على الحشد الشعبي لأنه  يمتلك عقيدة قتالية تجعله في مصاف الجيوش المتقدمة وهذه العقيدة متأتّية نتيجة الخبرات المتراكمة في قتال الشوارع وحرب العصابات التي قلّما  تجيدها الجيوش النظامية

🔰 بقاء الحشد ضرورة لضمان عدم عودة داعش أو أيّ حركات تكفيرية من صناعة أميركية بعقيدة وهابية ناصبية من أن تستبيح العراقيين

🔰 بقاء الحشد ضرورة عراقية بوجه مخططات الهيمنة والاحتلال  والمشاريع الأمريكية

🔰ان الظروف التي أوجدت الحشد الشعبي ودوره المحوري في حماية العراق وكذلك البيئة التي تحيط بالبلد ومجموعة التحديات التي يمكن أن تواجه العراق مستقبلاً تفرض ان يكون لمؤسسة الحشد الشعبي دورا عسكرا وأمنيا وسياسياً

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1639.34
الجنيه المصري 92.94
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.95
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
عبد الله ضراب : ذلُّ السّؤال في أهل اليراع بقلم الشّاعرعبد الله ضراب الجزائري إلى الشّعراء والكتّاب والشّيوخ الذين كرّسوا ذلّهم ...
الموضوع :
كلمات إلى زينب سليماني
مواطن : مع هذا القرار ....... انتشر اخيرا فيديو لطفل في الاول الابتدائي والمعلمة اثرت تصويره على تهدئته لم ...
الموضوع :
التربية تبحث جملة موضوعات "مهمة"
مواطنة : عظم الله اجوركم ...
الموضوع :
ألقاب الزهراء(ع) تعكس مكانتها وتبيِّن تقصيرنا!
اياد عبدالله رمضان حسين علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ابي موظف عنده خدمه بالخمس وثلاثين سنه قبل داعش طلع للتقاعد وكان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
رسول حسن نجم : ليتنا نستفيد من التجربه الايرانيه وليت سياسيينا ومنظرينا يأخذوا هذه المسأله بجد ولا يألوا جهدا فيها لان ...
الموضوع :
إيران صراع مع الاستكبار لَن ينتهي، وضمانات البقاء هيَ القوٍَة
رسول حسن نجم : توضيح اكثر من رائع.. فعلا مشكلتنا الان هو عدم تمييز العدو من الصديق من قبل الكثيرين مع ...
الموضوع :
خذ الحكمة ولو من أفواه المنافقين..!
رسول حسن نجم : والله كلامك هذا في وسط الهدف ولم ارى فيه حرفا واحدا زائدا او انشاء وهي والله الحقيقه ...
الموضوع :
امريكا دولة مارقة لاتسمح باستقرار البلد !!!
الدكتور مسلم شكر : بارك الله فيك اجدت واصبت كبد الحقيقه ...
الموضوع :
كذبة حب الوطن..!
علي عبدالامير : الذي ينكر ما ورد بالمقالة عليه ان يقراء التاريخ ويدرس الجغرافية … اما تقول ان العراقيين اكديين ...
الموضوع :
من هم عرب العراق الحقيقيون
رسول حسن نجم : لافض الله فاك وجزيت خيرا.. فالشهادات(لاسيما في عراقنا الجريح) اصبحت مكمله للبدله الراقيه وباقي مستلزمات القيافه ولقد ...
الموضوع :
الشهادة العلمية والفخرية..هوس وموضة وأبتزاز 
فيسبوك