المقالات

أقرب الطرق واحب الأعمال توصلنا الى اعلى المراتب..


 

هشام عبد القادر ||

 

عندما تأخذ تجربة علمية وتعقد جدول مقارنة وتعمل خطة سير لأفراد وجماعات على سبيل المثال سباق من الذي ينجز عمله بسرعة وبدقة وجودة ويحقق الهدف بنجاح ويقدم خدمة أفضل وباقل تكلفة وبسرعة دون جهد اكثر .. فهكذا نجد منافسة بين الأفراد أو الجماعات كذالك نرتقي.. بالمثال على سبيل دول . من يحقق نجاح اكثر .

نحن ما نشاهده اليوم العالم يدور حول  المادة فرضت علينا تلك المعادلة نسعى حول مصدر العيش .. هناك دول تحقق نجاح اقتصادي ومادي .. ولكن تنقصها الروح هناك عفن بالحياةبالحياة الإنسانية لا توجد الكمالات.. الروحية ونجد أيضا تحقيق خدمة للإنسانية أفضل ممن يدعون الإسلام . هنا نحتاج دراسة الخلل العام بين الدول والمجتمعات . لأجل نحقق ا لكمالات المادية والروحية.   .

نحتاج أقرب الطرق وأسرعها.. واقل تكلفة هناك أعمال تساعدنا على تحقيق النجاح للوصول للغاية الإنسانية التي خلق الوجود لأجل تلك الأهداف التي يريد أن يوصلها الإنسان . هذا الوجود أحد الطرق المساعدة للوصول .. فلا ينفصل على الإنسان .. فكل من تاقت روحه بالعشق.. بالبحث عن أفضل الأعمال وجدها بالصلاة على سيدنا محمد وآل سيدنا محمد واقرب وأسرع الطرق طريق ابا عبد الله الحسين عليه السلام. 

نحتاج تفسير ذالك المعنى .. نختصر سريع التمسك بحبل الله التمسك بالعترة.. الطاهرة  . وطريق العشق الحسيني طريق ابا الأحرار الإمام الحسين عليه السلام لرفض الظلم ملهم... كل الثورات . .  البعض يقول كيف نحقق النجاح المادي والروحي.  

اختصر.. الموضوع اكثر .. بوحدة

الأحرار بالعالم لو توحدت القلوب بصدق لأكتمل.. الهدف لكمالات الروح والمادة..

إذا الملخص الوحدة الروحية من القلب الخالص بين أحرار العالم .

هنا يتحقق الهدف ..

والحمد لله رب العالمين

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
رسول حسن نجم : العراق وايران تربطهما عقائد ومقدسات ولايمكن الفصل بينهما والولايات المتحده تسعى بكل قوتها لهذا الفصل وهو محال.. ...
الموضوع :
صحيفة إسرائيلية: انسحاب بايدن من العراق..وماذا عن مصير (اصدقاء امريكا)؟
رسول حسن نجم : لعل المقصود بالعقل هنا هو الذكاء والذكاء يقسم الى ٢١٤ درجه وكل شخص يقيم تجربه ما حسب ...
الموضوع :
لا صدق في إدعاء أو ممارسة، إلا بإستدلال منطقي
رسول حسن نجم : تعجبني اطروحات وتحليل د. علي الوردي عندما يبحث في الشخصيه العراقيه ولكنه يبتعد عن الدين واخلاقياته في ...
الموضوع :
المستبد بيننا في كل لحظة؟
علاء عبد الامير الصائغ : بسمه تعالى : لا تنقطع رحمة الله على من يرحم الرعية السادة في مجلس الوزراء المحترم والموقر ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
رسول حسن نجم : ان الذين جاؤوا بالكاظمي الى السلطه هم من يتحمل مسؤولية مايجري فهو مجرد اداة لايحترمه الامريكان وهذا ...
الموضوع :
التواجد الاميركي في العراق..انسحاب ام شرعنة؟!
رسول حسن نجم : وماذا نتوقع من العشائريه والقبليه والعوده الى عصور التخلف والجهل وجعل الدين وراء ظهورنا غير هذه الاعمال ...
الموضوع :
بسبب قطع شجرة شخص يقتل اثنين من اخوته وابن اخيه ويصيب اثنين من النساء في بابل
رسول حسن نجم : في واقعنا العراقي المرير بدأ صوت الجهل والهمجيه والقبليه يرتفع شيئا فشيئا وهذا له اسبابه ومنها ١.. ...
الموضوع :
فتاوي المرجعية بين الدليل الشرعي وبين ثرثرة العوام
زيد يحيى حسن المحبشي : مع احترامي لمقام الكاتب هذا مقالي وهو منشور بموقع وكالة الأنباء اليمنية بصنعاء لذا وجب التنبيه ولكم ...
الموضوع :
أهمية ودلالات عيد الغدير
حيدر راضي : مافهمت شي غير التجاوز على صاحب السؤال والجواب غير مقنع تماماً وحتى لو كان غلاماً فهل قتل ...
الموضوع :
الخضر عليه السلام لم يقتل طفلا
نيران العبيدي : اضافة لما تقدم به كاتب المقال اضيف لم اكن اعلم باصولي الكردية الى ان عملت فحص الدي ...
الموضوع :
من هم الكورد الفيليون .. ؟1  
فيسبوك