المقالات

جيل الجاهلية في العراق يتجدد

260 2021-05-04

 

د. حسين فلامرز ||

 

 في الوقت الذي يعيش العراق اتعس واشد هجمة على حاضره ومستقبله، يظهر جيل بائس يتمتع بجاهلية قل نظيرها في عالمنا المعاصر. فبينما تنشغل الكتل السياسية الغيورة بمطاردة الامريكان واذلالهم واجبارهم على التخطيط لترك الارض العراقية بشكل كامل!

 ترى العسكر التركي ومن وراءه الحكومة التركية تنخر جسد العراق من شماله متجهة نحو محور حساس ممكن أن يكون مشكلتنا للمئة سنة القادمة! كما يحدث في ذات الوقت تحرك خليجي موبوء تحت مسميات الاستثمار وبعنوان ما لايمكنك اخذه بالسلاح يمكنه احتلاله بالاستثمار! كل هذه المعطيات يصاحبها تحرك داخلي لجيل عراقي جاهل مع سبق الاصرار والترصد يحاول ارباك الجسد العراقي و نخره كما تنخر الارضة الجدران!

فبدلا من ان تحاط السفارة التركية بسواعد رجال اشداء مطالبين خروجهم من شمال العراق واعتبارهم محتلين معتدين، ترى تظاهرات عارمة تطالب بالتعيين والمقصود هنا تطالب بالراتب المجاني!

هذا اذا ماعرفنا بان جميع دوائر الدولة غير منتجة ومصدرة للمشاكل! ناهيك عن سلاح الكتل السياسية المشاركة في العملية السياسية، هذه الكتل التي انهكت الدولة من جميع النواحي ولم تبقي على سىء فوق الرض فقد صادرت كل المفاصل الحساسة وتلاعبت بقوت الشعب الى درجة خطرة واصبحت القرارت  لأصحاب العقول الفارغة، كما طغت جعجعتهم  على صراخ الشعب الذي يدفع الثمن، مضافا الى كل ذلك السلاح الذي يحملوه على اكتافهم في مواجهة المواطن وارعابه دون خياء او استحياء!!

نعم سلاحهم الذي يجب ان يوجه الى الغازي والمحتل و الى حاضنات الارهاب بدا يوجه ضدنا نحن العراقيين وبالضبط قبل الانتخابات لممارسة الارهاب الانتخابي لارعاب المواطن من ممارسة حقه الطبيعي في الترشيح والتصويت.

الجاهلية المقيتة جمعت كل الجواكر واشباه السياسين والمتامرين! وهذا يتطلب منا نحن العراقيين جدا! نعم اقولهانحن العراقيين جدا ابناء الوسط والجنوب ان نلملم مابقي منا ونقف خلف علي الكرار (ع ) و تدمير كل من يتوجس شرا بالعراق المعطاء، عراق الولاية على ابد الدهر.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1785.71
الجنيه المصري 93.46
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 390.63
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.85
التعليقات
Mohammed : صارت زحمة!!!!! هو راح خرب الاتفاقية الصينيه واخرهه واخر العراق 10 سنين احقر رئيس ؤزراء اجه في ...
الموضوع :
الكاظمي يعلن رسميا عدم ترشحه لخوض الانتخابات البرلمانية المبكرة
Mohamed : هذا الذي يدعى مصطفى عبد اللطيف مشتت ماهو الا اضحوكة ولايوجد اي شيء يوحي الى انه رئيس ...
الموضوع :
الكاظمي يعلن رسميا عدم ترشحه لخوض الانتخابات البرلمانية المبكرة
منتظر السعيدي : نهنيء صاحب العصر والزمان مولانا الحجة المنتظر(عج) ومراجعنا العظام وعلى رأسهم اية الله العظمى السيد الحسيني السيستاني ...
الموضوع :
أدخل وارسل تهنئة بالعيد
زيد مغير : سيقوم ملك الاستخراء وولده وابن زايد وابن خليفة بتكريم هذا الجندي الصهيوني واعتبار هذا المصلي خارج عن ...
الموضوع :
فيديو مؤلم لجندي اسرائيلي قذر يركل احد المصلين الفلسطينيين الا لعنة الله على المطبعين
ضياء عبد الرضا طاهر : الى شعب فلسطين الى اهالي غزة رجالها واطفالها ونسائها تحيه اليكم جميعا ونعل الله المجرمين الذين يعتدون ...
الموضوع :
سرايا القدس :سنفاجئ المستوطنات بليلة حمراء عند الـ9 وندعو للصعود فوق المنازل لتكبيرات العيد
رسول حسن..... كوفه : ادام الله بركات وفيوضات السيد السيستاني وحفظه من كل سوء ومكروه.. وحيا الله صمود الشعب الفلسطيني واهالي ...
الموضوع :
الامام المفدى السيد علي السيستاني :نؤكد مساندتنا القاطعة للشعب الفلسطيني
اسماعيل النجار : اتمنى لموقعكم النجاح والتألق الدائم ...
الموضوع :
إصبري يا فلسطين حتى تستيقظ النخوة العربية
ضياء عبد الرضا طاهر : الاستاذ اياد لماذا يتدخل السفير البريطاني لديكم ؟ هذا السفير هو دﻻل وليس سفيرا دﻻل مال افلوس ...
الموضوع :
لماذا يتدخل سفير بريطانيا في بغداد بشأن عراقي خاص؟!
Mohamad Dr : من الخزي والعار السماح لدواعش الجنوب ومخلفات الحملة الأيمانية أن تهاجم قنصلية الجمهورية الأسلامية. واللة متسستحون على ...
الموضوع :
قائد شرطة كربلاء: الوضع في المحافظة جيد
زيد مغير : التشارنة صنيعة أعداء العراق واعداء المرجعية الرشيدة وهم خليط من داعش وعصابة البعث ببغاوات ظافر العاني وزبانيته ...
الموضوع :
لماذا إنسحب بعض التشارنة من العملية السياسية؟!
فيسبوك