المقالات

تنظف يا سياسي فأن الاسلام نظيف


  🖋️ الشيخ محمد الربيعي||   و انا أطالع كتابا يحتوي على مجموعة من الاحاديث استوقفني هذا الحديث الذي نصه : ( تنظفوا فإن الاسلام نظيف ) ، و طالما نسب الى معناه الظاهري المادي ، و على انه فقط يتناول الحث على النظافة من الحدث و الخبث . و لكن واقعا حقيقيا ان المقصود منه النظافة الباطنية المعنوية الاخلاقية و المنعكسة على جانب السلوكي اكثر مما تصور الذهن له ، من ان معناه متوجه لجانب المادي سواء كان الجسد او المكان و ما شابه . محل الشاهد :   و عندما تزيد من التمعن فيه و ترى ما يجري و ما جرى و ما سيجري في البلاد و العباد يتأكد لك ان الحديث عبارة عن وصية توجيهية مؤكد فيها على الطهارة المعنوية التي يبنى عليها السلوك الانساني الصحيح . فعلى السياسي ان يلتفت الى طهارة الذاتية ، و يهتم بها اكثر مما يهتم بنظافة البدلة و متعلقاتها و السيارة و الحمايات ، لأنهن المهلكات للشخص ان اهتم بذلك فقط ، على سياسي مراجعة اعماله و اقواله على الدوام ، وان يحافظ على ما نصت عليه الشريعة السماء المقدسة، و ان يتجنب ما نهت عنه ، على السياسي الاستمرار بالمطالعة لكتب الاخلاق و السيرة و خصوصا عهد الامام علي ( ع ) الى مالك الاشتر ، و قراءة القران حتى لا تذهب به نفسه الامارة بالسوء بعيدا عن طريق الله تبارك و تعالى و المؤمنين ، و كذلك  يجب ايضا على سياسي ان يهتم بالصلوات و قراءة القران و ينظر الى طبيعة اعماله ،  فان كانت ضمن طريق الحق حمد الله و ان كانت بعيدة عن ذلك استغفر الله و تدارك الامر و المعالجة ، على سياسي ان يكون حذرا جدا فانه قريب من حب الدنيا و سلطة و الفخفخة و التكبر  ، وكل ذلك يؤدي به الى غضب الله و النار لا محال ، اذن عليه الالتفات الى تربية نفسه و أخلاقياته و معاملاته و سلوكه ، و لا يجعل الجاه و المنصب ينسيه تنظيف ذاته مما لا يناسب واقعه و مكنونه ، و انه معرض للحساب الذي دون بكتاب لا  مغادرة فيه الى الصغيرة او الكبيرة  يا ايها السياسيون نظفوا انفسكم و اعمالكم  و ذواتكم من حب الدنيا و كونوا مخلصين باعمالكم الى بلدكم و شعبكم ، و تذكروا ان خير زاد التقوى . نسال الله حفظ العراق و شعبه
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1754.39
الجنيه المصري 93.02
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 2.85
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
زيد مغير : مصطفى مشتت الغريباوي بدون أي استحياء منح منصب وزير الدفاع لشخص بعثي نتن له اخوين داعشيين ومنصب ...
الموضوع :
عضو بالامن النيابية يرد على مستشار الكاظمي بشأن سليماني ويطالب باقالته فورا
مازن عبد الغني محمد مهدي : نسال الله عز وجل ان يحفظ السيد حسن نصر الله و يحفظ الشعب اللبناني الشقيق ويحفظ الشعب ...
الموضوع :
سماحة السيد حسن نصر الله: لا يمكن للعراقيين أن يساووا بين من أرسل إليهم الانتحاريين ومن ساعدهم
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد وال محمد وعجل فرجهم الشريف ونسالك يالله يا عظيم يا ذو الفضل العظيم ...
الموضوع :
40 مطلوباً من 6 دول متورطون باغتيال سليماني والمهندس
سليم الياسري : كان مثالا للمجاهد الحقيقي. متواضع الى درجة كبيرة فلم يهتم بالمظاهر لم يترك خلفه الا ملابسه التي ...
الموضوع :
بطل من اهوار العراق
Jack chakee : اويلي شكد مظلوم الرجال العراقي ويموت على جهاله مو واحدكم يرشي القاضي علمود لا ينطيها نفقة لو ...
الموضوع :
النظر في قانون الاحوال المدنية وكثرة الطلاق في العراق
البزوني : القتل لنا عادة وكرامتنا من الله الشهادة سوف تبقى دماء الشهداء السعداء الحاج قاسم سليماني وابو مهدي ...
الموضوع :
أول تعليق أميركي على إمكانية محاكمة ترامب بجريمة المطار الغادرة الجبانة
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد واله الاطهار والعن الدئم على الظالم البعثي الجديد محمد إبن سلمان لا تستغرب ...
الموضوع :
رسالة إلى خليفة الحجاج بن يوسف الثقفي؟
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد واله الاطهار وارحم وتغمد برحمتك الشيخ الجليل خادم ال البيت الشيخ محمد تقي ...
الموضوع :
وفاة آية الله العظمى محمد تقي مصباح الازدي
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته والصلاة والسام على افضل الخلق والمرسلين رسولنا ابو القاسم محمد واله الاطهار ...
الموضوع :
ردا على مقالة علي الكاش[1] [إكذوبة قول غاندي "تعلمت من الحسين كيف أكون مظلوما فانتصر"] [2] في موقع كتابات
ابو حسنين : حيل وياكم يالغمان والغبران والمعدان هذا ماحصلت عليه من اعمالكم بتخريب مدنكم وتعطيل مدارسكم وحسدكم وحقدكم بعظكم ...
الموضوع :
بالفيديو .... جريمة جديدة وفضيحة كبرى تقترفها حكومة الكاظمي بحق ابناء الوسط والجنوب
فيسبوك