المقالات

مسير الشهداء


 

✒️ محمد شرف الدين||

 

وأنت تسير تشاهد صورا كثيرة بمختلف الأشكال والأحجام موزعة على امتداد الطريق ،بل على رؤوس الزائرين وفي قلوبهم قبل صدورهم ابتداءً من صورة قادة النصر ، بقاسمه وجماله الذين يذكران الزائرين بهدفهما الكبير وهو الدفاع عن المظلومين ورفع كلمة الحق بوجه طغاة العصر واستكباره، وجهادهما الطويل الذي امتد لأربعة عقود من الزمن ،

ثم صورة الشهيد العريس الذي تحملها والدته الكريمة وتعبر عن حالها لمولانا سيد الشهداء بأنها قدّمت فلذة كبدها وهي لم تره يوم عاشوراء بل سمعت به فشهدت له بالإمامة بدم ابنها ،

وصورة تحملها فتاة صغيرة وهي تحمل معها الحقيبة العسكرية التي رجعت مع بقايا والدها من ساحة مواجهة الباطل وتجدد العهد مع مولاتها الغريبة زينب عليها السلام ، والحقيبة ملطخة بدماء زكية وتدخل تلك الروضة البهية من جهة المخيم الحسيني وتهتف "لبيك يا حسين ،لبيكِ يا زينب"

وصورة يحملها شاب بمقتبل العمر ويسر بخطوات قد ناصفها بينه وبين صديقه الذي رجع إلى أهله بدون رأس ،فقد فقده على ساتر " ياحسين" أو جسمه المقطع على حدود القائم بقصف صهيوامريكي......وآخرين .....

وهذه كلها تبعث رسالة الثبات على المسير الذي سار عليه هؤلاء الشهداء وأحقية ما حملوه من فكر .

وكذلك بيان ما اعتقده أولئك الشهداء من هدف وخطة ووسيلة ،فلم يمنعهم من الذهاب الى شمال بلده ضجيج اصوات الشيطان الأكبر بابواقه الإعلامية من إثارة الإتهامات الكيدية للنيل من سمعتهم ،

ولم يمنعهم من الذهاب الى الدفاع عن حرم رسول الله صلى الله عليه وآله الطيبين الطاهرين في الشام .

فسلام على الحسين سيد الشهداء ،

وسلام على أنصاره الشهداء من الاولين والاخرين

ورحمة الله وبركاته.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1639.34
الجنيه المصري 92.94
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.95
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
عبد الله ضراب : ذلُّ السّؤال في أهل اليراع بقلم الشّاعرعبد الله ضراب الجزائري إلى الشّعراء والكتّاب والشّيوخ الذين كرّسوا ذلّهم ...
الموضوع :
كلمات إلى زينب سليماني
مواطن : مع هذا القرار ....... انتشر اخيرا فيديو لطفل في الاول الابتدائي والمعلمة اثرت تصويره على تهدئته لم ...
الموضوع :
التربية تبحث جملة موضوعات "مهمة"
مواطنة : عظم الله اجوركم ...
الموضوع :
ألقاب الزهراء(ع) تعكس مكانتها وتبيِّن تقصيرنا!
اياد عبدالله رمضان حسين علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ابي موظف عنده خدمه بالخمس وثلاثين سنه قبل داعش طلع للتقاعد وكان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
رسول حسن نجم : ليتنا نستفيد من التجربه الايرانيه وليت سياسيينا ومنظرينا يأخذوا هذه المسأله بجد ولا يألوا جهدا فيها لان ...
الموضوع :
إيران صراع مع الاستكبار لَن ينتهي، وضمانات البقاء هيَ القوٍَة
رسول حسن نجم : توضيح اكثر من رائع.. فعلا مشكلتنا الان هو عدم تمييز العدو من الصديق من قبل الكثيرين مع ...
الموضوع :
خذ الحكمة ولو من أفواه المنافقين..!
رسول حسن نجم : والله كلامك هذا في وسط الهدف ولم ارى فيه حرفا واحدا زائدا او انشاء وهي والله الحقيقه ...
الموضوع :
امريكا دولة مارقة لاتسمح باستقرار البلد !!!
الدكتور مسلم شكر : بارك الله فيك اجدت واصبت كبد الحقيقه ...
الموضوع :
كذبة حب الوطن..!
علي عبدالامير : الذي ينكر ما ورد بالمقالة عليه ان يقراء التاريخ ويدرس الجغرافية … اما تقول ان العراقيين اكديين ...
الموضوع :
من هم عرب العراق الحقيقيون
رسول حسن نجم : لافض الله فاك وجزيت خيرا.. فالشهادات(لاسيما في عراقنا الجريح) اصبحت مكمله للبدله الراقيه وباقي مستلزمات القيافه ولقد ...
الموضوع :
الشهادة العلمية والفخرية..هوس وموضة وأبتزاز 
فيسبوك