المقالات

امريكا وعقدة الحشد الشعبي


ماجد الساعدي|

 

الارهاب في العراق ، يشكل مشكلة ليس لها حل ، وعن اي مستقبل يعمل الارهاب في العراق، وامريكا ليست في موقع اخلاقي ، يؤهلها للتصدي لتنظيمات دموية ، هي بالاساس نتاج صناعتها ، ولماذا استهداف الحشد الشعبي ، وفصائل المقاومة الاسلامية ، اجزم ان خوف آل سعود وآل سحنون من العقيدة الإسلامية،  الراسخة في المسلمين الحقيقين ، من اتباع آل بيت الرسول الكريم ، هي عقيدتهم المستديمة الراسخة ، لانهم يعرفون الحق ، وهو قادم ، ليسحق جبابرة الغسق والفجور ، من اتباع صهيون وامريكا

، لقد اصبحتم كالاغنام تسيركم الصهيونية وامريكا ، وكلابها في السعودية،  والإمارات ، ومرتزقتها في العراق ، من بقايا البعث المنحل وابناء السفارة الامريكية ، وعملاء آل سعود والامارات ، العمل في الظلام ، وتحت الارض ، لانهاء الحشد الشعبي،  كمؤسسة عقائدية ، تنطلق من المباديء ، والقيم الراسخة ، في الاسلام المحمدي الاصيل،  وان تجعل من البلاد ، ساحة صراع ، بهدف تقسيمة ، وتفتيت مكوناته ، والسيطرة على ثرواته .

ان المنطقة تواجه تحديات خطيرة ، وكبيرة ، يستوجب من الجميع التكاتف ، وكل من يعتقد ان خطر الارهاب ، في هذه المرحلة ، سوف لايطاله ، انما هو في وهم ، خاصة وان هذه  المجاميع ،  السائرة في ركاب امريكا واسرائيل وأتباعهم من السعودية والامارات ،  كشرت عن نواياها الخبيثة ، باتجاه اشعال الفتنة الشيعية الشيعية  ، في محافظات الوسط ، والجنوب ، وثمة ملاحظة يجب ادراكها ، ان هناك علاقة جدلية ، بين الارهاب المسكوت عنه ، والارهاب المضاد ، المحمول بشدة ، من قبل وسائل الاعلام ، المغرضة ، المعلومة الحال ، وهما وجهان لعملة واحدة يغذي كل منهما الأخر .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1754.39
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 2.85
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
لفيف عن مدينة الموصل : السلام عليكم ورحمة ألله وبركاته :- 📍م / مناشدة انسانية لايجاد موقع بديل لمركز شرطة دوميز زمار ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
مواطنة : احسنتم كثيرا ً رحم الله الشيخ الوائلي طريقة الحياة العصرية الان وغلاف الغفلة الذي يختنق فيه الاغلبية ...
الموضوع :
لماذا لا زلنا الى اليوم نستمع لمحاضرات الشيخ الوائلي (قدس)؟!
مواطنة : قصص ذرية الامام موسى ابن جعفر تفوح بالاسى والمظالم ز لعن الله الظالمين من الاولين والاخرين ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
مواطن : الواقع العراقی یحکی حال اخر للمعلم بکسر المیم ! ...
الموضوع :
كاد المعلم ان يكون..!
صفاء عباس الغزالي : بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم ياكريم وكيف لا وهوه زوج ...
الموضوع :
الامام علي وتكريمه من قبل الامم المتحدة
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم سيدنه المحترم,,نسال الله بحق الرسول ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين المظلومين ان يلعن اعداء ...
الموضوع :
التاريخ الاسود لحزب البعث الكافر/7..انتصار المظلوم
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نسال الله العزيز الرووف بحق نبينا نبي الرحمة ابو القاسم محمد واله ...
الموضوع :
اصابة اية الله العظمى الشيخ محمد اسحاق الفياض بفايروس كورونا
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكمورحمة الله وبركاته ,, نسال الله عز وجل بحق نبينا ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
أعداء العراق يتوحدون ويتحالفون ويعلنون الحرب على العراق والعراقيين
زيد مغير : السيدة الكريمة سميرة الموسوي مع التحية . فقط ملاحظة من مذكرات العريف الان بدليل من الفرقة ١٠١ ...
الموضوع :
بئست الرسالة ،والمرسلة؛ النفاية رغد القرقوز.
طاهر جاسم حنون كاضم : الله يوفقكم ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
فيسبوك