مصدر يكشف عن نشوب "حرب الرؤوس المقطوعة" بين فصائل ارهابية مسلحة متنافسة بديالى مقتل تسعة من عناصر (داعش) الارهابي بقصف جوي شمال بابل عمليات الانبار تعلن احباط هجوم لـ"داعش" الارهابي على الرمادي ومقتل وإصابة أربعة من مسلحيه النائبة عن المواطن حمدية الحسيني :عصابات داعش الارهابية تتبنى وتنفذ أجندة اسرائيلية لطمس معالم حضارة البلد بابل: تعيين العميد الركن رحيم رسن معاونا لقائد عمليات بابل مقتل 49 ارهابيا واستشهاد واصابة 20 شرطيا باشتباكات شمال الرمادي عمليات بغداد تعلن مقتل 14 "إرهابياً" واعتقال مطلوبين بينهم فارون من سجن بادوش مقتل اكثر من 16 ارهابيا وتدمير ست عجلات لهم بقصف جوي في صلاح الدين مقتل واعتقال 10 من عناصر (داعش) الارهابي بعملية تطهير مناطق غرب الأنبار الاستخبارات العسكرية ترصد هروب عناصر "داعش" الارهابي الى كردستان وفق أوامر من قياداتهم

متحف حلبجة يعرض شهادة وفاة المجرم علي الكيمياوي والقلم الذي وقع حكم إعدامه به

متحف حلبجة يعرض شهادة وفاة  المجرم علي الكيمياوي والقلم الذي وقع حكم إعدامه به
متحف حلبجة يعرض شهادة وفاة المجرم علي الكيمياوي والقلم الذي وقع حكم إعدامه به
القسم: الأخبار
عدد القراء: 1,384
حجم الخط: ط¹ ط¹ ط¹

كشفت لجنة الدفاع عن ملف ضحايا حلبجة في المحكمة الجنائية العراقية العليا أنها سلمت جمعية ضحايا القصف الكيمياوي ومتحف حلبجة نسخة من شهادة وفاة المجرم علي "الكيمياوي" والقلم الذي وقع به قرار الإعدام بحقه، للاحتفاظ بهما في المتحف.

وقال رئيس اللجنة كوران أدهم في حديث لـ" السومرية نيوز" إن "اللجنة عرضت على أسر ضحايا قصف حلبجة بالغازات الكيماوية القلم الذي وقع به القاضي عبود مصطفى حكم الإعدام على المجرم علي حسن المجيد ونقل إلى متحف الذكريات في مدينة حلبجة"، 83 كلم جنوب شرق مدينة السليمانية.

وأضاف أدهم "استلمنا أيضا نسخة من شهادة وفاة الكيمياوي وأهديناها إلى أسر الضحايا وجرى نقلها للمتحف أيضاً"، مشيراً إلى لجنته تنتظر حكم محكمة الاستئناف في قضية حلبجة وعند إصدار الحكم "سنهدي نسخة من لائحة الحكم إلى الجمعية أيضا".

من جهته، قال نائب رئيس جمعية أسر ضحايا القصف الكيمياوي في حلبجة آراس عابد لـ" السومرية نيوز" إن "الجمعية استلمت شهادة وفاة علي الكيمياوي وستحتفظ بها بمتحف ذكريات أسر الضحايا فضلا عن القلم الذي وقع به حكم الإعدام، كما سيحتفظ المتحف بالثوب الأسود الذي ارتداه رئيس فريق المحاميين إثناء جلسات القضية".

وعبر مدير بلدية حلبجه خدر كريم في حديث لـ"السومرية نيوز" بأنه "سعيد بسبب ضم متحف الذكريات وثيقة وفاة الكيمياوي"، وقال "أرواح ضحيانا لن تشعر بالسعادة إلا حين تلاحق المحكمة المجرمين الآخرين في المذبحة التي شهدتها المدينة".

وكانت المحكمة الجنائية العليا في العراق أعلنت عن تنفيذ حكم الإعدام شنقاً بحق المجرم علي المجيد يوم الاثنين الماضي 25 كانون الثاني الحالي، بعدما سلمته إلى وزارة العدل لتنفيذ حكم الإعدام بحقه.

وكانت المحكمة الجنائية العراقية أصدرت، في 17 من كانون أول الجاري، رابع حكم بالإعدام على المجرم علي حسن المجيد الملقب بـ "علي الكيماوي" بشأن قضية قصف بلدة حلبجة الكردية بالأسلحة الكيماوية عام 1988، وقد صدر الحكم الأول على المجيد في قضية الأنفال، والثاني في قضية الانتفاضة الشعبانية، والحكم الثالث في أحداث صلاة الجمعة عام 1991.


اضف تعليق »



التعليقات »
التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارة الموقع.

عرض 0-4 من 4.
عراقي

الى السويدي يستر على عرضك بس احجي عدل صدقني كلامك مو مفهوم شنو "السويد وباسمه تعالى"

Mohamed

إعدام علي كيمياوي فرحنا به ولكن هذه الصور للتكارتة وهم يشيعونه ويضعوه في صورة الشهيد مشاهد مقززه ولا كأنه قتل خمسة ألاف شخص في يوم واحد. متى يتوب أؤلئك الحقراء من تجاهل مشاعر شعب كامل وهم شرذمة يستغلون الديمقراطية والدستور لكي يطعنونا بها

صراحة صارخه فهل من اذان سامعه؟

طهرت ارض العراق من مسخ الجلادين
وهل من طهور اخرى من كل عتل زنيم
وكان حقا علينا نصر المؤمنين
صدق الله العظيم

علي

مبروك للشعب الكوردي المظلوم هذا القصاص العادل بحق المجرم الهالك صعلوك العوجة وابن عم صدام المجرم الهالك الكيمياوي عليه لعائن الله وملائكته والناس اجمعين