القوات الامنية تحرر قرية السلام بقضاء طوزخورماتو شرق تكريت مصدر: البيشمركة تسيطر على منفذ ربيعة الحدودي وأنباء بدعم جوي امريكي لها مقتل القائد العسكري لـ(داعش) الارهابي بقصف جوي شرق تكريت مقتل واصابة 40 ارهابيا من (داعش) بينهم اربعة من قادة التنظيم بضربات جوية شمال بابل بيان رسمي للبيشمركة: حررنا زمار بالكامل من ارهابيي داعش ونتقدم لمناطق اخرى النائب عن ائتلاف المواطن فرات التميمي : لا جديد في اجوبة قائد عمليات صلاح الدين عن مجزرة سبايكر قائد عمليات دجلة عبد الامير الزيدي : أمامنا ساعات لدخول آمرلي وقتلنا 30 ارهابيا من (داعش) دولة القانون: تحالف القوى تقدم اليوم بمطالب جديدة بعد التوصل لشبه اتفاق بشأن ورقته التفاوضية تحالف القوى: ورقتنا التفاوضية تضمنت اطلاق سراح سلطان هاشم السيد عمار الحكيم يدعو خلال لقائه الجبوري للاتفاق على حكومة قادرة على التصدي لـ"الإرهاب"

سماحة السيد الحكيم يشارك في اجتماع قادة الكتل السياسية

سماحة السيد الحكيم يشارك في اجتماع قادة الكتل السياسية
سماحة السيد الحكيم يشارك في اجتماع قادة الكتل السياسية
علي محسن راضي
القسم: الأخبار
عدد القراء: 887
حجم الخط: ط¹ ط¹ ط¹
تم في الاجتماع مناقشة كيفية التوصل الى حلول للعقد الموجودة في الوضع السياسي الحالي والتي من شأنها ان تنعكس على أمن واستقرار البلاد

ترأس سماحة السيد عبدالعزيز الحكيم رئيس المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق وزعيم كتلة الائتلاف العراقي الموحد وفد الائتلاف في حضور اجتماع  قادة الكتل السياسية العراقية الفائزة في البرلمان والذي عقد الأحد 12/3/2006 في مقر أقامة الأستاذ مسعود البارزاني رئيس اقليم كردستان في بغداد .

وتم في الاجتماع  مناقشة كيفية التوصل الى حلول للعقد الموجودة قي الوضع السياسي الحالي والتي من شأنها ان تنعكس على أمن واستقرار البلاد .

وقد اتسمت اجواء الاجتماع  بالايجابية والفاعلة حيث أبدى الجميع الرغبة في العمل المشترك والسريع لإيجاد الاتفاقات اللازمة لتشكيل الحكومة والسير قدما في نجاح العملية السياسية حتى النهاية .

وتم في الاجتماع تقديم موعد الجلسة الافتتاحية للبرلمان الى يوم الخميس 16/3/2006 .

وحضر الاجتماع فخامة رئيس الجمهورية الأستاذ جلال الطالباني .

وقد عقد مؤتمراً صحفياً عقيب الأجتماع ضم قادة الكتل السياسية  حيث وجه احد الصحفيين  لسماحة السيد الحكيم سؤالاً حول مادار في الأجتماع وقد اجاب سماحته قائلاً :

الاجتماع كما تفضل السيد رئيس الجمهورية مام جلال الطالباني هناك تصميم حقيقي لدى قادة الكتل التي تحملت المسؤولية والتي انتخبت من قبل الشعب العراقي في ان تحل هذه الازمة والتعامل مع الامور بمسؤولية عالية وهناك فهم حقيقي للواقع العراقي وبالتالي يجب اخراج العراق مما هو فيه . هذه هي المسالة التي تم اعتمادها هي ضرورة الاجتماعات المتواصلة من اجل حل العقد والتوافق على مجمل هذه القضايا التي طرحت في الاجتماع .

موقع المجلس الاعلى للثورة الاسلامية في العراق