إيران: رفع تأشيرة الدخول مع العراق متوقفة على موافقة بغداد ونطمح لتبادل الزيارات بالسيارات الشخصية عاجل: وزير الرياضة والشباب عبد الحسين عبطان: مجلس الوزراء يصوت في جلسة استثنائية اليوم على موازنة 2015 وستكون في البرلمان السبت المقبل مصرف الرافدين: استطعنا حجز الاموال التي سرقتها الموظفة خلال 48 ساعة سليم الجبوري يرجح "بشكل كبير" استلام البرلمان السبت المقبل موازنة 2015 من الحكومة مكتب وزير النقل للمنطقة الجنوبية : ضبط 17 سيارات مهربة في ام قصر برصيف رقم11 ضمن مخطط لاستخدامها في عمليات ارهابية الشيخ همام حمودي للسفير المصري: ضرورة التنسيق وتوحيد الجهود لمواجهة الارهاب البرلمان يعقد جلسته الـ32 برئاسة الجبوري وحضور 205 نواب صاعقتان تضربان الطائرة التي كانت تقل رئيس البرلمان والسفير الكويتي الى خانقين آخر العبعوبيات:أمين بغداد ونباتاته الغريبة تتوسط طاولة مباحثاته مع المسؤولين! استرجاع المئات من النساء والشابات الايزديات المختطفات لدى داعش.

الشيخ آل معجون : الاجتماع الرمزي خرج بنتائج اكدت طبيعة المجتمع العراقي في وحدة الصف ونبذ الطائفية

الشيخ آل معجون : الاجتماع الرمزي خرج بنتائج اكدت طبيعة المجتمع العراقي في وحدة الصف ونبذ الطائفية
الشيخ آل معجون : الاجتماع الرمزي خرج بنتائج اكدت طبيعة المجتمع العراقي في وحدة الصف ونبذ الطائفية
القسم: الأخبار
عدد القراء: 251
حجم الخط: ط¹ ط¹ ط¹

قال وزير العمل والشؤون الاجتماعية السابق الشيخ سامي ال معجون ان " الاجتماع الرمزي الذي عقد يوم امس برعاية السيد عمار الحكيم رئيس المجلس الاعلى الاسلامي العراقي خرج بنتائج ايجابية واكد على الحالة الطبيعية للمجتمع العراقي.

وكان اجتماع رمزي عقد يوم امس بدعوة من السيد عمار الحكيم رئيس المجلس الاعلى الاسلامي العراقي  انتهى الى نجاحه في التوصل الى مصالحة بين رئيسي الوزراء والبرلمان نوري المالكي واسامة النجيفي.

واضاف ال معجون في تصريح لوكالة {الفرات نيوز} ان" الاجتماع الرمزي خرج بنتاج ايجابية على الساحتين السياسية والامنية ، وتم خلاله التأكيد على طبيعة المجتمع والشعب العراقي الذي يكره الطائفية ويدعم وحدة الصف العراقي بكل مكوناته ومذاهبه".

وشهد الاجتماع  مصالحة بين رئيس الوزراء نوري المالكي ورئيس مجلس النواب اسامة النجيفي بعد خلاف كبير بينهما منذ اشهر عدة.

وقال السيد عمار الحكيم في كلمة افتتاح الاجتماع الرمزي ان " اجتماعنا الرمزي هذا وبعيدا عن التعقيدات السياسية والبروتوكولية ، انما يحمل دلالة كبيرة على ان عراقيتنا اكبر من اختلافاتنا ووطنيتنا اعمق من تقاطعاتنا ، مضيفا ان " كلمة الشرف التي نصدرها اليوم بأجتماعنا هي ان يكون الاختلاف تحت سقف الدستور ، وان يكون التقاطع ضمن حدود الوطن ، والتاكيد على حرمة الدم العراقي وحمايته ، ونبذ الارهاب والطائفية والعنصرية ومظاهر الخروج عن القانون ، وضرورة تقديم التنازلات المتبادلة بين الاطراف ، وابقاء قنوات الاتصال والتواصل مفتوحة دائما .


اضف تعليق »



التعليقات »
التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارة الموقع.

عرض 0-1 من 1.
علي الغانم

شيخنا العزيز طريق الحق موحش ولن يصمد فيه الا الصادقون..وللدنيا بريق يبهر العيون ولن يفلت من غرورها الا من طلقها واستهزأ بها قبل ان تقضي عليه..كونوا مع السيد الحكيم كما كنتم معه بالامس حتى اني سمعتك تقول بانك تعتبر نفسك من ال الحكيم وهذا شرف مابعده شرف ونحن من اكثر الناس تمسكا وتفاخرا بنسبنا..التزم بهذا المنهج وهذا الطريق لتفوز فوزا عظيما..مع حبي وتقديري واعتزازي بكم شيخنا الغالي.