صحيفة "هوفينجتون بوست" الأمريكية : الهجوم على قطاع غزة جاء بمرسوم ملكي سعودي!! عشيرة البو فراج تعلن مقتل واصابة خمسة من ارهابيين (داعش) بكمين نصبته لهم شمالي الضلوعية مجلس الامن يؤيد مبادرة روسيا بحظر شراء النفط من داعش والنصرة الارهابيين في العراق وسوريا مقتل سبعة من عناصر (داعش) الارهابي باشتباك مع قوات الجيش شرقي الفلوجة محافظ البصرة يحمل قادة أمنيين عدم ردع النزاعات العشائرية ويكشف عن تغيير بعضهم البارزاني يصل الى كركوك ويتفقد قطاعات البيشمركة شمال غربي المحافظة السيد عمار الحكيم وقيادات في المجلس الاعلى يصلون إلى السليمانية للقاء الطالباني حامد المطلك يدعو الموصليين الى مقاتلة الدواعش ائتلاف المواطن : رئيس البرلمان إعتذر عن قبول طلب ائتلاف المالكي باعتباره الكتلة الاكبر وقبل طلب الوطني استشهاد شخص وإصابة 13 آخرين بسقوط ست قذائف هاون في الشعلة والغزالية شمالي بغداد

استنكار واسع لنبش قبر الصحابي عدي : فتنة كبرى تبرّرها فتاوى التكفير

استنكار واسع لنبش قبر الصحابي عدي : فتنة كبرى تبرّرها فتاوى التكفير
استنكار واسع لنبش قبر الصحابي عدي : فتنة كبرى تبرّرها فتاوى التكفير
القسم: الأخبار
عدد القراء: 700
حجم الخط: ط¹ ط¹ ط¹

اثار قيام مجموعات مسلحة تكفيرية في سوريا بنبش قبر الصحابي الجليل حجر بن عدي الكندي ، استنكار وغضب المسلمين في العراق والعالم ، معتبرين ما حدث جزءاً من الفتنة الطائفية التي تتبناها جهات متطرفة تعمل على اشاعة الكراهية والحرب بين طوائف المسلمين .

واعتبر رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي نبش قبر الصحابي الجليل "استهدافا لوحدة المسلمين" ، وقال في تصريح له اليوم" نشجب ونستنكر العمل الاجرامي ".

وقال نائب رئيس الجمهورية خضير الخزاعي "كشر الارهابيون في سوريا عن انياب حقدهم على صحابة رسول الله (ص) باستهدافهم مرقد الصحابي حجر بن عدي".

وحجر بن عدي ، صحابي ، قتله معاوية بن ابي سفيان هو وابنه وجمع من اصحابه سنة 51 هـ ، بسبب ولائهم لامير المؤمنين علي بن أبي طالب وعدم تخليهم عن هذا الولاء .

وقامت المجاميع المسلحة بتخريب القبر بالكامل الكائن قي منطقة (مرج عذراء) المسماة حاليا (عدرا) في منطقة الغوطة في ريف دمشق.

وبحسب ما نقلته وسائل الاعلام ، نُقِل الجثمان الى مكان مجهول .

وكان نبأ نبش القبر ، نُشِر من قبل احد انصار ما يسمى ( الجيش السوري الحر) على موقع التواصل الاجتماعي ( فيسبوك ) مرفقا بصورة القبر( المنبوش ) وكتب تحت الصورة " هذا مقام حجر بن عدي الكندي ، احد مزارات الشيعة في (عدرا البلد) قام ابطال الجيش الحر بنبش القبر و دفنه في مكان غير معروف , بعد أن اصبح مركزا للشرك بالله " .

وكتب التكفيريون تحت صورة القبر ايضا " الحمد لله ، والله ينصر ابطال الجيش الحر".

ردود الافعال المختلفة جاءت من مختلف المسلمين في انحاء العالم وتدفقت على مواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك و تويتر والمنتديات ، الانتقادات والشجب لهذا العمل الوحشي ، وفي ذات الوقت ( هنّأ ) سلفيون وتكفيريون بعضهم على هذا العمل الموجه ضد ( الشرك ) بحسب تعبيرهم .

وبحسب رجل الدين علي الحسيني في هولندا ، في تصريحه لـ" المسلة " فان هذا العمل التكفيري ، يؤكد ان "التحذيرات من سيطرة جماعات مسلحة في سوريا تدعو للطائفية وتكفير المسلمين من الطوائف والمذاهب الاخرى ، كانت جدية و حقيقية ".

وتابع يقول" انتصار هذه الجماعات التكفيرية سيؤدي الى زعزعة السلام بين المذاهب والأديان في المنطقة عدا ان هؤلاء لو تمكنوا لهدموا مقاما ت الاولياء والصالحين والمساجد والحسينيات " .

وبحسب الاعلامية زينب فاروق‎ في مدونة لها على حائطها الرقمي فيسبوك ، فان " حقد هذه الجماعات التكفيرية يطال حتى الانسان بعد موته " .

وتتسائل عن " سبب الكره لشخصيات سياسية او تاريخية او دينية فارقت الحياة منذ زمن طويل ".

ويعتبر الاعلامي والمصور الصحافي علي الفهداوي في تصريحه الى " المسلة" ما حدث " جريمة " . وتابع قائلا " بغض النظر عن العقائد فالمشاهد الاسلامية هي تراث ، يجب المحافظة عليها ".

واعتبر حكيم عباس ان نبش القبر هو نتاج "فكر تكفيري خطير ".

وابرز الكاتب احمد الكاتب على صفحته الرقمية في فيسبوك صورة القبر ، مدونا التأكيد على " بشاعة عمل العصابات الإجرامية في سوريا وهي هدم قبر الصحابي الجليل حجر ابن عدي وتنقل جثمانه الطاهر الى مكان مجهول ".

ويدهش رحيم منصور البزوني من " هذه (الغلاضة) التي لا تتماشى مع سماحه الاسلام ".

ويتسائل :" ما ذنب رجل مات قبل اكثر من 1400 سنة ، فلينظر العالم كله الى مستقبل المنطقة اذا وصل هؤلاء الى حكم سوريا ".

و حجر ابن عدي الكندي، وفد على النبي مع أخيه هانئ ، وأصبح أحد قادة الجيش الفاتح للشام، ووُفّق لفتح "مرج عذراء" وهي مدينة تبعد عن دمشق 30 كيلومتراً تقريباً .

وكان حجر من خواص أمير المؤمنين علي والمقدمين من أصحابه، وقد شهد معه معارك الجمل"، و صفين ، و النهروان " ، وكان من قادتها.

وبحسب الشيخ محمد جمعة ‏ رجل الدين الكويتي في تغريدة له اليوم على "تويتر " وتابعته " "المسلة" ان "نبش القبور أمر يخالفه الدين والعقل ، أين علماء المسلمين وعقلاء الأمة لاستنكار الجريمة البشعة المنكرة بنبش قبر الصحابي الجليل حجر بن عدي ".

وقال محمد الوائلي الامام في جامع في هولندا ان " هذا العمل البشع يوقظ الفتنة الطائفية ويعري الجماعات التكفيرية التي تتشدق بالاسلام " مطالبا " علماء السنة قبل الشيعة باستنكار هذه العمل الذي يفتي به شيوخ الفتنة ".

ويؤكد الكاتب السعودي محمد الربيعة ‏ ان نبش قبر الصحابي الجليل عمل " طائفي مقرف". ويتسائل " لماذا يضطر البعض للدفاع عن هذه الأعمال؟ ".


اضف تعليق »



التعليقات »
التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارة الموقع.

عرض 0-3 من 3.
من الهضومين

اللهم بحق لا اله الاانت سبحانك تنفرد هذه الجماعات الارهابيه بأعمال وحشيه عده منها قطع الرؤوس ومنها التفجير واخيرا نبش القبور للصحابه الموالين (لعلي ابن ابي طالب )ع _برغبت اسراائيل وكرها للشيعه اي لعلي اي لمحمدا (صلى الله عليه وعلى اله وصحبه وسلم )اي انهم يمثلون بلجثث وهذا محرم لدا جميع المذاهب اللهم سلط عليهم من لايرحمهم بنعمتا منك علينا وعجل لضهر صاحب امرنا وانت اعلم بما يجري علينا من المصائب والفتن وانت ارحم الراحمين

عربي مسلم

بسم الله الرحمن الرحيم
ايها العرب ايها المسلمون لماذا تقبلون هذه الافعال لماذا لم تستنكرونها والله الذي لا اله الاهو ان هذا العمل ليس من اخلاق العرب والمسلمون بل من اخلاق الحاقدون مع الاسف المقاومون يبتعدون عن هدف اسقاط بشار ويعملون هذه الفاجعه كيف عندكم كتائب{ المصطفى الكرار الحسن} وانتم تستهدفون صحابيا للمصطفى ومواليا للكرار والحسن ماهذه الازدواجيه ابراؤا الى الله من هذه الفعله الشنعاء وحاسبوا من فعلها وحافضوا على محبه الآل والصحابه فبهما تنتصرون على عدو الله بشار وحذاري من الفتنه .

ابن الجنوب

لايمكن ان نسمي هذه الردود الخجولة بانها ردت فعل قوية ... بل انها ردود للساسة العراقيين الشيعة فقط والامر يتعامل معه باهمال ولا مبالات من العالم العربي والاسلامي وهذا هو الحق