إطلالة على واقعة كربلاء مستقبل العراق بين صنمية الأشخاص وقدسية المنهج عاشوراء (8) السنة الثانية أصحاب الشهادتين الشيخ جلال الدين الصغير : بان للجميع الاثر العظيم الذي لعبه انصار المرجعية في تحرير جرف الصخر مخاطبا الارهابيين فلوجتكم تحت قبضة الأيام ولن تصلوا الى كربلاء محافظ كربلاء : سندير خطة زيارة عشوراء “بميزانية خاوية” أحد شيوخ عشائر البونمر: داعش تعدم 50 شخصا جدد من أبناء العشيرة شمال الرمادي عصفوران بحجر واحد...للتخلص والتدخل الحسين "ع" تمنى ان تكونوا معه ردّات حسينية للمواكب والهيئات الحسينية ( 4 )

راضي شنيشل يحمل حكم المبارة خسارة فريقه امام الشرطة

راضي شنيشل يحمل حكم المبارة خسارة فريقه امام الشرطة
راضي شنيشل يحمل حكم المبارة خسارة فريقه امام الشرطة
القسم: الصفحة الرياضية
عدد القراء: 382
حجم الخط: ط¹ ط¹ ط¹

حمل  مدرب فريق نادي الزوراء بكرة القدم ،راضي شنيشل  حكم  المباراة صباح عبد خسارة فريقه امام نادي الشرطة لحساب الجولة السادسة عشرة من الدوري.

واضاف شنيشل في تصريح لوكالة كل العراق[ اين ]، إن" الخسارة امر وارد في لعبة كرة القدم لكن المباراة كانت صعبة على الزوراء لاسيما ان منافسه يتصدر المسابقة بعد مرور 15 جولة فضلا عن اجواء المباراة التي كانت مشحونة واثرت على اداء الفريقين بعد ان كان كلا الفريقين يحاول الوصول الى مرمى الخصم بطريقة سريعة افقدتهم التركيز اغلب اوقات المباراة".

واشار شنيشل ان" الهدف المبكر الذي سجلناه في مرمى الزوراء اثر على اداء الفريق بعد ان اندفع فريق الشرطة الى الامام بصورة مكثفة من اجل تسجيل هدف التعادل"، مبينا ان "فريق الشرطة استحوذ على الكرة بعد ذلك لكن دون خطورة تذكر على مرمى الزوراء سوى الراسية التي تصدى لها الحارس بسهولة وتسديدة اللاعب احمد فاضل والتي مرت الى الجانب".

وتابع شنيشل ان "الحال اختلف كثيراً بعد تسجيل الهدف الاول عن طريق هجمة وصلت الى وليد سالم المندفع من الخلف ليضع الكرة في الزاوية اليسرى للحارس لتحدث الانتقالة الكبيرة للمباراة بعد ان احتسب حكم المباراة صباح عبد ضربة حرة غير صحيحة بعد ان سقط لاعب الشرطة من دون اي اعثار او عرقلة فسجل منها المهاجم الكاميروني نلند هدف الفوز الثاني ".

وزاد شنيشل"كان بالاحرى على لاعبينا ان يتعاملوا بهدوء من خلال امتصاص زخم الفريق وتقليل ايقاع المباراة واللعب بتكتيك مناسب من اجل انهاء الشوط الاول بالتعادل ولكن شيئا من هذا القبيل لم يحدث حيث كان تكتيك اللاعبين سيئاً للغاية وخاصةً في منطقة الوسط الذي هيمن عليه فريق الشرطة ، حيث وجدنا من معطيات المباراة ان وسط الفريق قد ضاع، لاننا وبحكم وجود مجموعة من اللاعبين الماهرين المندفعين الى الامام بالاعتمادعلى لاعب ارتكاز واحد يحتاج الى اعادة النظر لان اغلب الفرق تلعب بلاعبي ارتكاز ، لذلك فان الحالة تستوجب اشراك لاعب بديل لاشغال هذه المنطقة ففكرنا باستبدال احد المهاجمين والمفاضلة كانت بين حيدر صباح وعلي قاسم والاخير قدم اداءً جيدا وسجل هدف الفريق الوحيد ولكن حيدر صباح يتفوق ببعض المواصفات منها امتلاكه الخبرة واجادته الضربات الثابتة لذلك استبعدنا تبديله ليكون الاختيار علي قاسم واشراك المدافع عقيل قاسم مقابل صعود احد اللاعبين كلاعب ارتكاز ولكن هذا لم يسعفنا".

وحمل شنيشل  حكم المباراة صباح عبد "مسؤولية تسجيل الهدف الثاني بعد ان احتسب ضربة حرة غير صحيحة /حسب قوله/ جاء منها هدف الفوز الثاني حيث سقط مهاجم الشرطة من دون عرقلة تذكر اضافةً الى تحديد بعض اللاعبين في اداء واجباتهم من خلال الانذارات وفي حالات  طبيعية لاتستحق  معاقبتهم".


اضف تعليق »