هيئة الاتصالات والاعلام : الارهابيون قطعوا خدمات النت بالمحافظات المغتصبة ونعمل على اصلاحها بعد عتب النائب عبد الهادي الحكيم؛ الرئيس معصوم يتدارك مافاته ويعزي بمناسبة وفاة الرسول محمد وأربعينية سبطه الحسين صلواته تعالى عليهما الامانة العامة للعتبة العلوية المقدسة تناقش مع وفد ايراني رسمي مشاريعا استراتيجية لنقل الزائرين خلال الزيارات المليونية. ملايين الزائرين تتوافد الى الحرم العلوي الطاهر لتقديم العزاء في ذكرى وفاة الرسول الأعظم(صلى الله عليه وآله) العتبة العلوية المقدسة تستنفر جهود جميع كوادرها العاملة لتقديم الخدمات للملايين من زائري أمير المؤمنين علي(عليه السلام) في ذكرى وفاة النبي الأعظم(صلى الله عليه وآله وسلم) العبادي من الكويت: العراق على وشك تحرير جميع اراضيه من داعش كذب المدلسون في الجمعة..!.. محمد اللكاش كان من الثامنة صباحا حتى الثامنة مساءا في ذي قار وقلتم في أربيل! العبادي يعقد مع نظيره الكويتي اجتماعاً موسعاً لبحث التعاون بين البلدين وزير الرياضة والشباب عبد الحسين عبطان يدعو الى إنهاء التقاطعات والخلافات في البيت الكروي مقتل 66 ارهابيا بينهم قياديان في الانبار

محاكم الاردن ترفض استئناف قائمة انتخابية تحمل اسم المقبور" صدام حسين" والقائمة تضطر لتغيره

محاكم الاردن ترفض استئناف قائمة انتخابية تحمل اسم المقبور
محاكم الاردن ترفض استئناف قائمة انتخابية تحمل اسم المقبور" صدام حسين" والقائمة تضطر لتغيره
القسم: الأخبار
عدد القراء: 663
حجم الخط: ط¹ ط¹ ط¹

رفضت محكمة استئناف عمان الطعن المقدم من قبل مفوض القائمة التي اطلق عليها اسم المقبور" صدام حسين" لخوض الانتخابات في الاردن.

واثار تسمية احد القوائم الانتخابية باسم المقبور" صدام حسين" ردود فعل سلبية في العراق والكويت وحتى على المستوى الرسمي الاردني كونها تتغاضى عن مشاعر ملايين العراقيين الذين تضرروا نتيجة السياسة الدكتاتورية والتعسفية للنظام المقبور.

وقرر أعضاء قائمة المقبور "صدام حسين" الانتخابية تغيير اسمها إلى "شرف الأمة" بعد أن رفضت محكمة استئناف عمان، اليوم الأربعاء، الطعن المقدم من قبل مفوض القائمة، بخصوص اسمها الأول، والذي كانت الهيئة المستقلة للانتخاب رفضت اعتماده.

وكان مفوض القائمة، المحامي فايز زيادنة، طعن أمام محكمة استئناف عمان، بقرار مجلس مفوضي الهيئة المستقلة للانتخاب برفض تسمية القائمة، باسم  صدام حسين.

وقال زيادنة إن قرار الهيئة "إداري لا يستند إلى أي أساس قانوني، انطلاقا من قانون الانتخاب النافذ والتعليمات التنفيذية رقم 9 الخاصة بالقوائم الوطنية.

وأضاف أن القائمة تضم 9 مرشحين وحملت اسم  صدام حسين تخليدا لذكرى وفاته، مشيرا إلى أن أحد المرشحين في القائمة بالأساس يحمل اسم "صدام حسين وارد الحوامدة"

وتتلخص أسباب الطعن، وفق زيادنة، بمخالفة أحكام قانون الانتخاب رقم 25 لعام 2012، والذي خلا من أي نص قانون يحدد طبيعة اسم القائمة الانتخابية، واقتصر النص القانوني على قبول أو رفض اسم أو أكثر من المرشحين، على أن الرفض يقع على اسم أو أكثر من أسماء المرشحين في القائمة، ولم تتطرق نهائيا لموضوع اسم القائمة.

كما جاء القرار مخالفا لأحكام التعليمات التنفيذية الخاصة بقوائم الدائرة الانتخابية العامة رقم 9 لسنة 2012، حيث حددت المادة 10 رفض طلب ترشح اي قائمة انتخابية أو أي من الأشخاص الواردة أسماؤهم فيها، ولم تذكر او تتطرق الى اسم القائمة.

وكان مجلس مفوضي الهيئة قرر قبول جميع القوائم الـ61 التي قدمت طلبات ترشح، ولكنه رفض قبول اسم القائمة  التي حملت اسم صدام حسين، علما بأن "الهيئة" قبلت طلبات مرشحيها شريطة تغيير اسم القائمة. وبدأت أمس محاكم الاستئناف في عمان والمحافظات، باستقبال الطعون من قبل الناخبين والمرشحين في قرارات مجلس مفوضي الهيئة، الخاصة بقبول أو رفض طلبات الترشح للدوائر المحلية والدائرة العامة


اضف تعليق »



التعليقات »
التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارة الموقع.

عرض 0-2 من 2.
عراقي

اكيد هم مثل صدام مجرمين والدكتاتورين

حشركم الله الجبار المنتقم مع قاتل الملايين وذباحهم

رب الكون يمهل وحاشاه أن يهمل
لذا ننتظر مصيركم الارذل كمصيره
اولئك يلعنهم الله ويلعنهم اللاعنون