مصدر امني : هجوم كبير لفك الحصار عن ناحية امرلي وفي الشر نجاة حين لايجديك احسان الارهاب ..وترسيخ مفهوم الشرق الاوسط الجديد اعتقال ارهابي أثناء محاولته زرع عبوة ناسفة شرق الرمادي عذرا ايها العيد! رئيس الجمهورية السابق جلال طالباني يدعو الكتل السياسية الى اتمام تشكيل الحكومة وتوحيد الكلمة للوقوف في وجه الهجمة الإرهابية السيد عادل عبد المهدي: على السياسين التنازل عن المصالح الخاصة وتوحيد الصف بوجه داعش نائب رئيس اقليم كردستان قوباد الطالباني يتفقد قوات البيشمركة في جلولاء بديالى مقتل 13 ارهابيا من "داعش" بينهم ممول التنظيم بالسلاح سعودي الجنسية جنوبي الانبار المالكي يتعاون مع السلطة التشريعية، ماذا عدا مما بدا؟

مجلس الوزراء يكلف لجانا لحسم اراضي القرار117 في كربلاء

مجلس الوزراء يكلف لجانا لحسم اراضي القرار117 في كربلاء
مجلس الوزراء يكلف لجانا لحسم اراضي القرار117 في كربلاء
القسم: الأخبار
عدد القراء: 1,882
حجم الخط: ط¹ ط¹ ط¹

كلفت الامانة العامة لمجلس الوزراء لجانا مختصة لحسم قضايا العسكريين المستفيدين من قرار 117 والذين يعانون من حجز اراضيهم واشتراك مالك اخر في ملكية الارض. وقال المستشار القانوني لمحافظ كربلاء هاتف الموسوي في تصريح صحفي اليوم :" بناءا على طلب من الحكومة المحلية في كربلاء شكلت الامانة العامة لمجلس الوزراء لجنتين فرعيتين لمعالجة وتدقيق معاملات المستفيدين من القرار 117 لسنة 2000 الخاص بتمليك العسكريين قطع ارض سكنية والمسجلة فقط بعد تاريخ 18/3/2003 ". واضاف :"ان اللجنتين اللتين يتراسهما مدير مكتب المفتش العام في المنطقة الوسطى بوزارة العدل وعضوية مديري التسجيل العقاري الاولى والثانية في كربلاء اضافة الى مدير بلدية كربلاء مهمتهما تدقيق المعاملات الخاصة بالعسكريين وعددها 1600 معاملة ". واشار :"ان الامانة العامة لمجلس الوزراء كانت قد شكلت في نهاية عام 2009 لجنة مركزية في بغداد برئاسة قاضي وعضوية عدد من المدراء العامين في عدد من الوزارات مهمتها المصادقة على توصيات اللجان الفرعية في المحافظات الا ان تلك اللجنة المركزية لم تتخذ الاجراءات المطلوبة لحل المشاكل ولم تشكل لجانا فرعية في المحافظة ما حدا بالحكومة المحلية المطالبة بوضع حد بما يضمن حقوق المواطنين في اطار الحق والقانون اخذين بعين الاعتبار الحالة الواقعية لهذه العقارات ./انتهى


اضف تعليق »



التعليقات »
التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارة الموقع.

عرض 0-17 من 17.
مظلوم

ليش الحجز

حيدر من بابل

الى متى هذا الظلم؟ وماهو ذنب الناس اللي اشترو هذي القطع من العسكرين قبل صدرو تعليمات عدم التصرف؟ مع الاسف الحقوق تضيع بهذي البساطة في العراق

علي

والله حرام عليكم ارفعو الحجز مو تعبنا حيل

حسين الكربلائي

عــــاجــل ...عــــــاجــــل...الى نوري المالكي .عزيزي لابد من الحكومه ان تضع جهاز مخابرات على دوائر التسجيل العقاري في بغداد .لان قطع اجهزه المخابرات والامن السابقه تباع كل يوم في بغداد وهؤلاء العديد منهم ملطخه ايديهم في دماء شهداء العراق في عهد هدام وانا بستطاعتي مساعده اجهزه الحكومه للقبض على المفسدين والسلام عليكم..... ارجو الرد

احمد

السد الرئس الوزراء المحترم ؟ اني اطلب من سيادتكم العف الابوي حل هذه القظيه قرار117 ارجو من الله التوفيق وعمل لي صالح هذا البلد عظيم وتمنا لكم الصحه والموافقيه

احمد

السيد رئيس الوزراء المحترم ارجو من سيادتكم حل قرار مجلس قياده الثوره المخصص للجيش سابق قرار117 الذى يتظمن استملاك ارض وارجو من سيادتكم حل هاذا القرار وارجو من الله العمل للصالح هاذا البلد للكم الشكر والتقدير

ابو حسن (الربيعي)

من مدينة كربلاء من قضاء طوريج اناشد رىيس الوزراء برفع حجز 117

حبيب حسن

متزوج ولي 3اطفال ومهجر ومؤجرب350 الف دينار ارجو رفع الحجز عن قطعة الارض العائده لي في قرار 117

تجاوز

اين صارت القطع/هل صدرت الى اصحاب الملاين' ام الى بلد اخر/ام في حفظ الامانات/بدل السكن التجاوز

ابو عراق

لن يرفعو الحجز ولن يدرسو ولاتوجد اي امكانيه لذالك لانهم مشغولين باامور اخرى ولكن الفرج قريب انشا الله لان الشعب سيرفع الحصانه عنهم والى مزابل التاريخ والله كريم سنصبر

المظلوم

الله النا

البسمار العراقي

اذا انفتح قرار 117 ازين شاربي تك وتك وامشي بالسوك وهذا نذر عليه سلامي للنايمين بالعسل

الغد المشرق

ماذا يحدث لو رفعوا الحجز عن القطع السكنيه لقرار 117 واين الوعود التي اطلقها المالكي للشعب برفع الحجز اما حان الوقت للوفاء بهذه الوعود يا ابو اسراء

الاسد الجريح

الى متى يبقى المذنب والبرىء في زنزانه واحده اطلقوا الاراضي التي ليست فيها مشاكل واتقوا الله

ابو عراق

بعد التحيه هل القرار 117 من ضمن المائة اليوم التي حددها المالكي والى متى يقى الجز اتقو الله في الفقراء يا ال نمرود

ابو عراق

للاسف الشديد ان عملية الحجز اصبحت سياسيه ولاتعتمد لا ي ضوايط قانونيه المفروض غلى الحكومه ان تكون اكثر رحابة صدر وترفع الحجز للمستحقين فقط

كربلائي

الدوله تبحث عن حقوق المستفيدين من قرار 117 من البعثيين و لا تأسل عن قطع الاراضي التي اغتصبت من اهلها الشرعيين و وزعت على العسكريين البعثيين