الأخبار

إبن شقيق بارزاني يوجه رسالة الى الامام المفدى السيد علي السيستاني


وجه، سيروان بارزاني، إبن شقيق رئيس اقليم كردستان، مسعود بارزاني، السبت، رسالة الى الامام المفدى السيد علي السيستاني، داعيا إياه بالتدخل بشكل حازم من أجل حقن الدماء والحيلولة دون انهيار العلاقات التاريخية المشتركة بين الشيعة والكرد.

 وذكر بارزاني في رسالته  اليوم 21 تشرين الاول 2107 "نود ان نعرض لسماحتكم ان ما يجري على الساحة السياسية من صراعات بين الكرد والشيعة والاشتباكات العسكرية بين قوات البيشمركة وقوات الحشد الشعبي امر غير مرغوب مطلقا".

وأضاف "أننا نعلم يقينا ان فتوى سماحتكم لتشكيل الحشد الشعبي كان للوقوف بوجه ارهابيي داعش والتكفيريين والحفاظ على كرامة وارواح العراقيين وليس لقتال شعب مسالم في كردستان ولم يكن فتوى سماحتكم لقتال اخوتهم الكرد ابدا، واننا نشهد لمواقفكم الجليلة وفتاويكم الحكيمة والرصينة لحقن الدماء".

واوضح بارزاني "اننا لمتأكدون ان سماحتكم على دراية كاملة بما عانيناه نحن الكرد والشيعة على ايدي الانظمه البائدة من الظلم والطغيان وكانت لنا مسيرة مشتركة للنضال في نفس الخندق ضد الدكتاتورية والابادة الجماعية، ولا نتمنى ان يشوه هذا التاريخ المشترك الطويل بتشجيع من اطراف خارجية لا تبغي غير مصلحتها فقط، فاثبتت الايام الماضية ان الاقتتال بين ابنائنا وسفك دمائهم في ساحات المعركة لا تصب في مصلحة اي طرف".

وتابع إبن شقيق بارزاني "تكشفت لنا ولسماحتكم ان الذين يتحدثون باسم حقوق الشعوب والانسانية والديمقراطية لا يأبهون لكل ذلك فقد رأينا موقفهم وصمتهم للتحفيز على استمرار القتال بين قوات البيشمركة والحشد الشعبي لغايات في نفس يعقوب ليس الا".

وأضاف "نلتمس من سماحتكم التدخل بشكل حازم من اجل حقن الدماء والحيلولة دون انهيار العلاقات التاريخية المشتركة بين الشيعة والكرد والعمل على ردم الهوّة الحاصلة بين ابناء شعبنا بسبب الاحداث الاخيرة في كركوك والتون كوبري و طوزخورماتو".

وخلص الى القول إن "ما نتلمسه الآن على الساحة سواء في الاشتباكات العسكرية او ما يجري من الحرب الكلامية والاستفزازات المتواصلة على الاعلام وشبكات التواصل الاجتماعي تنذر بمرحلة قادمة خطيرة، ولا يمكن الرهان على حلول حازمة دون تدخل سماحتكم وابداء موقف وطني آخر يصون دماء ابناء هذا الوطن".

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
عراقي
2017-10-22
انتو خونه رفعتو علم اسرائيل لايتحدث اليكم ولايسمع كلامكم ولايستلم رسائلكم انتم عملاء الصهاينه سوف تذهبون الى مزبلة التاريخ كما ذهب اسيادكم شارون وبيجين وهرتزل ويزيد ومعاويه والشمر وكل اللعناء اولاد الزنا من بنات الزنا من ابناء الزنا
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1369.86
الجنيه المصري 66.58
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
محسن البصراوي : شكرا لكم ...
الموضوع :
قصيدة رائعة عن السيدة زينب عليها السلام
بارك الله بكم : السلام عليكم ,,,,الرجاء الاسراع والقيام بتصبير الناس واعانتهم فلقد بدئت امراض جلديه عنيفه تتفشى بين اهل البصره ...
الموضوع :
بالصور.. هندسة الحشد تحوّل مسار مياه مجاري البصرة من شط العرب
محمد : مو شرط . ممكن يكون شيعي لكن ظلمه للشيعة يفوق مايفعله المخالف بهم. بعدين الفيلية بدون شي ...
الموضوع :
حزب بارزاني: مرشحنا للرئاسة شيعي.. والاتحاد الوطني خالف مبادئ التوافق
Bashar : بريطانيا دولة خبيثة لا تريد للدول المنطقة بالاستقرار كذلك العتب على الجاره عندما تناقش هذه الأمور مع ...
الموضوع :
تغريدة السفير البريطاني الخبيث وتحليل
علي. عطا العيساوي : عاطل عن. العمل ولدي خمسة. اطفال ...
الموضوع :
مكتب تشغيل العاطلين عن العمل في البصرة يربط القضاء على البطالة بالاستثمار الأجنبي
رمزي جمعة : هل تعلمون ان الدكتور أنس احمد حاجي انتقل الى رحمة الله .اليس من المفروض نشر ذالك لانه ...
الموضوع :
عراقي يتوصل إلى اكتشاف مادة بديلة عن السمنت
Habeeb : رحم آللـْ•̣̣̥·̩̩̩̥•̣̥ـْـّہ العالم الكبير ...
الموضوع :
سيرة آية الله العظمى الشيخ محمد تقي بهجت ( قدس سره )
اسامه ستار عبد الحميد رحب : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته #مناشده الى سيادة وزير الداخلية المحترم الى مديرية ادارة التطوع / وزارة ...
الموضوع :
جدول رواتب قوى الامن الداخلي الجديد الذي سيتم اقراره هذا الاسبوع
Montdhr : سلمت اناملك والمقال رائع جدا ...
الموضوع :
أوربا.. غياب الموقف وضبابيته
ناصر علال زاير : الله يبارك فيكم زميلنا وولدنا الأكبر سيد علي الحمد لله دائماً الله ينصر المظلوم فقد ظلمنا البعض ...
الموضوع :
الدكتور عادل عبد المهدي الاختيار الأنسب لقيادة العراق
فيسبوك